تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

انتفاضة ياسمين جديدة تظلل سماء تونس

سمعي
متظاهرون في شارع الحبيب بورقيبة في تونس العاصمة ( رويترز 22-01-2016)

أعلن رئيس الوزراء التونسي الحبيب الصيد من باريس عقب مأدبة غداء مع الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في قصر الاليزيه أن "الهدوء يعود" والوضع "تحت السيطرة حاليا" في تونس .

إعلان
 
هذا وقد اتسعت رقعة الاحتجاج في تونس، التي انطلقت من القصرين إلى مدن تونسية أخرى، بسبب البطالة والتهميش الاجتماعي، وهي الدوافع نفسها التي  اندلعت من أجلها ثورة الياسمين في 2011.
 
وحذّر جمعي القاسمي  من أن البلاد لا تزال تواجه مشاكل اقتصادية من شأنها زعزعة الاستقرار، ورثتها جزئياً من عصر ما قبل الثورة، ومؤخراً نتيجة الهجمات الإرهابية المتكررة التي تضر صناعة السياحة المهمة.

 

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.