تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

كاهنة بهلول: مسجد فاطمة المختلط يقدم صورة مختلفة عن الاسلام في فرنسا

سمعي
كاهنة بهلول-يوتيوب
إعداد : إيمان الحمود
2 دقائق

ضيفة صباح مونت كارلو الدولية هي د. كاهنة بهلول الأكاديمية المتخصصة بالعلوم الاسلامية ومؤسسة جمعية حدثني عن الإسلام.

إعلان

تطرقت في هذا الحديث الى مشروع يحمل اسم (مسجد فاطمة) وهو المسجد الأول من نوعه في باريس ، حيث سيحمل فكرا ليبراليا ويسمح بالاختلاط بين الرجال والنساء.

من أسباب انطلاق هذه الفكرة هو التمييز الذي تعانيه المراة المسلمة عندما ترغب في أداء الصلاة في المسجد حيث لايسمح لها بالصلاة في نفس القاعة مع الرجال بل في قاعات منفصلة أقل شأنا ، وهي ترى بان المرأة المسلمة ينبغي أن يكون لها دور في الفروض الدينية لاسيما فيما يتعلق بالامامة والخطابة .

من الأمور المهمة التي يركز عليها هذا المشروع هو ابراز تفاسير اخرى للقران وعكس صور اكثر اعتدالا للاسلام بعد ان ساهم الاسلام الوهابي في تشويه تلك الصورة على حد تعبيرها .

وبامكان النساء الحضور الى المسجد لاداء الصلاة دون تغطية الرأس   وهو أمر قد يثير الانتقادات في أوساط الجالية المسلمة في فرنسا لكن د.بهلول تقول انها لا تأبه لتلك الانتقادات في مقابل الرسائل الداعمة التي تصلها للمضي قدما في هذا المشروع والذي سيقدم بدوره صورة مختلفة عن الاسلام  

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.