تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مقابلة

د.صلاح الدوما: متظاهرو السودان تدعمهم عوامل داخلية وخارجية، والمجلس العسكري ليس أمامه إلا أن يرضخ

سمعي
تظاهرات في الخرطوم 12-04-2019 (أ ف ب)

توقع د.صلاح الدين الدوما أستاذ العلاقات الدولية في جامعة أم درمان الإسلامية أن يمضي المتظاهرون في الاحتجاجات إلى حين تنفيذ مطالبهم، بالاستفادة من مجموعة عوامل ساعدت على استمرارهم كالظروف السياسية والاقتصادية والأمنية في الداخل، والضغوط الإقليمية والدولية في الخارج، فضلاً عن الوعي السياسي الذي زاد في المجتمع السوداني.

إعلان

وأضاف د.الدوما في حوار أجراه هاني سهيل أن وقوف ضباط الرتب المتوسطة إلى جانب الجماهير دعم كثيراً الحراك الشعبي الذي كسر حاجز الخوف من القتل، متوقعاً أنه لم يعد أمام المجلس العسكري إلا أن يرضخ.

ورأى الأكاديمي السوداني أن تلاوة البيان قبل تشكيل المجلس العسكري، بخلاف ماجرت العادة عليه وهو تشكيل المجلس العسكري والاتفاق عليه قبل تلاوة البيان، دليل على خوف قيادات الجيش وتخبطهم والخلافات في صفوفهم.

من جهة أخرى ورداً على سؤال حول أهم الأطراف لاستلام السلطة، رأى د.صلاح الدين أن تجمع المهنيين السودانيين هو أقوى التنظيمات على الساحة الداخلية المؤهلة لخوض حوار حول مستقبل البلاد إلى جانب الأحزاب التقليدية القديمة والحركات المسلحة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.