تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قرأنا لكم

"كيف توقفت عن أكون يهوديا" لشلومو ساند

سمعي
( الصورة من فيس بوك)

في الجزء الأول من الثلاثية التي خصصها للتاريخ الإسرائيلي المعاصر عنوانه "كيف تم اختراع الشعب اليهودي" والجزء الثاني بعنوان "كيف تم اختراع أرض إسرائيل" أما الجزء الأخير الذي صدر مؤخرا بالعبرية في طبعة جديدة فعنوانه "كي توقفت عن أكون يهوديا".

إعلان

والثلاثية بشكل عام دراسة تتناول عملية بناء الهوية الإسرائيلية من طرف الحركة الصهيونية. فأولا يوضح ساند كيف أن هذه الحركة ارتكزت على سردية أسطورية مفادها أن الأقوام اليهودية تكون شعبا واحدا ومتوحدا له نفس الأصل ونفس التاريخ المشترك الذي تعود جذوره إلى ارض إسرائيل.

وحاول ساند في هذه الدراسة أن يوضح بأن هذه السردية كذبة كبرى. وارتكزت على أهمية التحولات العميقة التي عرفتها الأقوام اليهودية وكيف أن جزء كبيرا من الشعب اليهودي هو أقوام اعتنقت الديانة اليهودية وكل قوم له سردية مختلفة وخاصة به.

كما تناول ساند في هذه الدراسة كيفية تشكل السردية "الوطنية" الإسرائيلية عبر تحليل نصوص كبار المفكرين والساسة والزعماء الإسرائيليين.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن