قرأنا لكم

رواية "الحركي" نبش في جراح الذاكرة الجزائرية

سمعي
( فيسبوك)

صدرت مؤخرا في الجزائر رواية "الحركي" لكاتب الجزائري محمد بن جبار، وهي رواية تتناول واحدا من أكثر التابوهات في الجزائر المعاصرة باعتبار أن "الحرْكيين" هم عملاء الجيش الفرنسي الذين، لم يُسمح لهم بالحديث أو رفع أصواتهم منذ أكثر من خمسين سنة.

إعلان

ترصد الرواية قصة "بن شارف الحرْكي" الذي تعاون مع الاستعمار الفرنسي بدون قصد كانتقام من عمه الذي صادر قطعتهم الأرضية وانضم إلى ثكنة عسكرية فرنسية هربا من الانتقام،

وجد نفسه عميلا وخائنا لوطنه بعد سنوات الخدمة مع جيش الاحتلال، خلال هذه الفترة يؤرخ لتفاصيل دقيقـة للحرْكى والمتعاونين مع الاستعمار.. لنستمع إلى بن جبار يتحدث عن فكرة الرواية.

للإشارة فإن رواية "الحركي" هي الرواية الثانية للكاتب "محمد بن جبار" بعد روايته الأولى "أربعمائة متر فوق مستوى الوعي" التي صدرت السنة الماضية عن دار الأمل الجزائرية
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن