قرأنا لكم

عبدالله العروي، شخصية العام الثقافية

سمعي
(فيس بوك) الكاتب المغربي عبدالله العروي

نخصص قرأنا لكم لمنح جائزة الشيخ زايد للكتاب للمؤرخ والمفكر والكاتب المغربي عبدالله العروي بجائزة "شخصية العام الثقافية" للدورة الحادية عشرة 2016-2017.

إعلان

وأكدت بيان لجنة الجائزة تم اختيار عبدالله العروي لتبوئه منزلة المؤسس لحراك فكري وثقافي امتد من المغرب إلى المشرق. ولم يتوقف تأثيره عند حدود الجامعات والمؤسسات العلمية، وإنما شمل مجالات الفكر السياسي العربي، وطبع كثيرا من الممارسات الثقافية".

ودأبت جائزة الشيخ زايد للكتاب على منح جائزة "شخصية العام الثقافية" لشخصية اعتبارية أو طبيعية بارزة على المستوى العربي أو الدولي، تتميز بإسهام واضح في إثراء الثقافة العربية أوالعالمية إبداعا أو فكرا، على أن تتجسد في أعمالها أو نشاطاتها قيم الأصالة والتسامح والتعايش السلمي.

ويتميز العروي بجمعه بين المعرفة العميقة للثقافة العربية، قديمها وحديثها، والثقافة الغربية، في مختلف مظاهرها الفكرية والأدبية والفنية، وخاصة في مجالات الفلسفة والتاريخ والرواية والسينما.
وألف منذ الستينيات حتى اليوم، مجموعة من الأعمال التي شكلت نظرة جديدة مستأنفة للثقافة العربية الحديثة، وما يتصل بها من سياقات وإشكالات وأسئلة ثقافية في القديم العربي أو في الثقافة الغربية. وهي دراسات تتوجه نحو دراسة تاريخ الأفكار بالدرجة الأولى، لكنها في الوقت نفسه، تتسع لتشمل مجالات الفكر والأدب، كما تتطرق إلى قضايا التحديث في العالم العربي، وصلتها بالسياسي والفكري.

وشددت جائزة الشيخ زايد للكتاب على أن "امتزاج الدراسة الفكرية بالعمل الروائي والترجمة، في أعمال عبد الله العروي، والتي امتدت على مدى أكثر من خمسين سنة، "تؤكد بوضوح أن عبد الله العروي مترسخ في المعرفة، متشبث بمواجهة عوائق التحديث، دائم الرحلة بين الممارسة الفكرية والممارسة الأدبية. وهذه الخصيصة الموسوعية لكتابات العروي هي ما يعطيه مرتبة استثنائية في الثقافة العربية الحديثة، لما توفره من قدرة على التأمل والتحليل والتفسير لقضايا تشغل بال كل معني بالأسئلة الصعبة لزمننا الحديث."

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم