تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قرأنا لكم

"الحياة الحقيقية" بزوغ روائية بلجيكية

سمعي
/ يوتيوب

نخصص حلقة هذا الأسبوع للكاتبة البلجيكية أدلين ديودوني Adeline Dieudonné وروايتها الأولى الصادرة عن دار "ليكونوكلاست" بعنوان "الحياة الحقيقية" "La vraie vie" التي حققت نجاحا باهرا وحازت على عدة جوائز أدبية وعلت من كاتبتها نجمة إعلامية.

إعلان

تحكي "الحياة الحقيقة" قصة عائلة بلجيكية تقطن في منزل بإحدى الضواحي على لسان طفلة في الثانية عشر من العمر. وتبدأ الرواية بهذه الجملة المتقشفة والغرائبية "في البيت هناك أربعة غرف. غرفتي وغرفي أخي الصغير وغرفة الوالدين وغرفة الجثث"
بأسلوب متقشف وسرد شاعري ترسم الكاتبة عالما قاسيا تحاول بطلته الصغيرة العيش فيه بأقل الأضرار الممكنة وتنذر نفسها لإنقاذ أخيها الصغير الذي بدأ يعيش تحولات سلبية بتأثير من والده. تتحدث الكاتبة عن ولادة مشروع روايتها وعوالمها:  

"أنا في الأصل ممثلة كوميدية وتعلمت الكثير في المسرح خاصة فن الارتجال واختلاق القصص الخيالية. توقفت عن التمثيل لأنه مهنة لا تدر عائدات مالية كافية لإعالة أسرتي وطفلاي. في البداية ألفت قصصا قصيرة وكتبت مسرحية ثم انتقلت إلى مشروع الرواية لأنني قارئة نهمة للروايات. كانت نقطة البداية في كتابة روايتي هي لقطة الحادث الذي يتعرض له بائع المثلجات الذي تنفجر آلة الثلج في وجهه وهو حادث حقيقي تحدث عنه الصحف البلجيكية قبل بضع سنوات.
انطلاقا من هذا الحادث نسجت قصة روايتي واشتغلت عليها لمدة تسعة شهور. وتبلورت الرواية عندما قررت أن أجعل ساردتها طفلة في الثانية عشر من العمر وحاولت ما أمكن أن أتقمص دور طفلة ترى العالم وتعيشه بمشاعر وعقلية ومخاوف طفلة. والفكرة الأساسية التي بنيت عليها عالم الرواية هي فقدان البراءة ومواجهة الحياة الحقيقية ببشاعتها وظلمها وهذا ما تعيشه الطفلة بطلة الرواية وما عشته شخصيا عند مروري من مرحلة الطفولة إلى مرحلة المراهقة. لكن هذا لا يعني أنني كتبت سيرة ذاتية لأن عوالم روايتي كلها محض خيال وطفلة الرواية شخصية خيالية.   
العديد من القراء والنقاد اعتبروا بأن شخصية الأب العنيف والمتسلط تشبه الشخصيات الأمريكية وهذا راجع لكونه قناصا وله هوس بالأسلحة ولأن هذا الهوس ظاهرة أمريكية بامتياز. أنا لا أعرف شخصيا أناسا مهووسين بالأسلحة لكنني اختلق هذه الشخصية لاعتبارات عديدة منها رغبتي في نسج شخصية قاسية وغليظة وذات ميول سلطوية واجرامية. ولكني أقر أيضا بأنني عاشقة للأدب الأمريكي والسينما الأمريكية وربما تحت هذا التأثير جاءت شخصية الأب بنفحة أمريكية."   

"الحياة الحقيقية" رواية عائلية عن الصراع بين الخير والشر وملحمة طفلة تحاول انقاذ العالم من خلال العودة بعقارب الزمن إلى الوراء. وكل كتاب وأنتم بخير....

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.