تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

التوتر سيد الموقف في الاستفتاء على دستور مصر الجديد في فرنسا

سمعي
رويترز

مصريو باريس وضواحيها شاركوا في التصويت على الدستور الجديد. الذين أقبلوا على التصويت هم جميعاً من مؤيدي ‏الحكومة، أما جماعته الأخوان المسلمين فقاطعت.‏‎ ‎وليد عباس،‎ ‎من مونت كارلو الدولية، كان في مركز التصويت في ‏السفارة المصرية في باريس. ‏

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن