تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

البحرين: المرأة وصناعة الأثر

سمعي
(الصورة : مونت كارلو الدولية)

انتقلت المرأة البحرينية من وضع السياسات إلى صناعة الأثر في مجتمعها ومحيطها.. من المنامة تسلط مراسلتنا نزيهة سعيد الضوء على هذا الواقع في الريبورتاج التالي.

إعلان

 

بُذل الكثيرُ من الجهود خلال العقود الماضية لتقليل الفجوة الجندرية في الوطنِ العربي بين الرجل والمرأة، وعَملت البحرين ضمن هذه الجهود من خلال وضع السياسات والتشريعات التي تضمنُ ذلك.. مما رفع نسبةَ المشاركة في الحياة السياسية لما يقارب 23 بالمائة والمشاركةِ في القوى العاملة في القطاع الحكومي إلى ما يقاربُ 40 بالمائة.
فهل تحولت المرأةُ في البحرين من وضعِ السياساتِ إلى صناعةِ الأثر.. تجيبُ الدكتورة فضيلة المحروس عضوُ المجلسِ الأعلى للمرأة، وتتفقُ معها نادية المسقطي رئيسةُ جمعيةِ نهضةِ فتاة البحرين داعيةً لتفعيلِ هذه السياسات، فيما ترى وجيهة البحارنة رئيسة جمعية البحرين النسائية للتنمية الإنسانية أنه حان الوقت لتقييم هذه السياسات، ودعت البحارنة لإشراكِ المرأةِ في صناعةِ السلامِ في المنطقة.
وقامت البحرين بإدماجِ الخطةِ الوطنيةِ للنهوضِ بالمرأةِ البحرينيةِ في برنامجِ عملِ الحكومة في الأعوامِ 2015 وحتى 2018، وذلك تفعيلاً للنموذجِ الوطنيِ في إدماجِ احتياجاتِ المرأةِ البحرينيةِ في التنمية. وأكدت خيرية دشتي، الأمينُ العام لمجلسِ سيداتِ العرب على أهميةِ التمكينِ الاقتصاديِ للمرأة.
تحقق الكثيرُ لصالحِ تمكينِ المرأةِ ودعم وجودِها في المجتمعِ كعنصرٍ فاعلٍ وعاملٍ وشريك إلا أن الطريقَ لا يزالُ طويلاً لاستكمالِ مسيرتِها باتجاهِ مساواةٍ ذات معنى.

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.