ريبورتاج

بلدة القاع اللبنانية باتت عرضة للهجمات الإرهابية

سمعي
كنيسة بلدة القاع حيث حصل التفجير الانتحاري (تصوير مونت كارلو الدولية)
إعداد : تريز جدعون

القاع البلدة البقاعية اللبنانية ذات الغالبية المسيحية تستهدف ويضربها الارهاب. الانتحاريون تسللوا الى القاع وفجروا أنفسهم محدثين خسائر فادحة.

إعلان

مونت كارلو الدولية جالت في القاع . الخوف بدا على وجوه المسنين .اما الشباب فحملوا السلاح لحماية منطقتهم، فأينما تتجول في القاع ترى الشباب على اتم الاستعداد للمواجهة.
وفي منطقة البساتين تكثر الحراسة وكم هم كثر حراس القاع . وفور شيوع خبر تسلل انتحاري يتسابق الجميع للمداهمة وتسليم المشتبه به الى الجيش اللبناني.
بلدية القاع متعاونة مع مواطنيها ، فحراس البلدية بحرسون البساتين اما نائب رئيس بلدية القاع داني عوض فيؤكد الدفاع عن القاع حتى آخر نقطة دم.
مختار القاع شوقي التوم حمل السلاح للدفاع عن منطقته ومساندة الجيش حتى النسوة نزلن مع الشباب للحراسة.
القاع فيها ابطال سيدافعون عن بلدتهم للرمق الاخير.نترك القاع والمداهمات مستمرة لإلقاء القبض على مزيد من الانتحاريين.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن