تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

لبنان: أطفال يجوبون الشوارع ويتسولون من أجل لقمة العيش

سمعي
الصورة (أرشيف)

وسط زحمة السير الخانقة، أطفال لبنانيون وسوريون يتسوّلون طلباً للقمة العيش.التقيناهم في شوارع العاصمة اللبنانية بيروت، منهم مَن يحمل الورود، ومنهم مَن يقف متسوّلا يحمل طفلا، والكل يستجدي المارة.

إعلان

أخبرنا حسين أنه يبيع الورد ليساعد أهله، أما منير فيؤكد بكل فخر أنه يستعطي. وفي نهاية اليوم يتجمّعون سوية ليتقاسموا الغلّة. بعضهم يأخذ قسطا من الراحة مستلقيا على الأرض والبعض الآخر يشتري الشوكولاته وما طاب له من الحلوى.

تحدث إلينا سامر عن تطلعاته وأحلامه، فهو يتمنى أن يصبح طبيبا ويجمع المال اللازم لتحقيق حلمه.

وللكبار أيضا دور في انتشار هذه الظاهرة، فهم يشجعون أبناءهم على الاستجداء وطلب المال، فيدفع الأطفال ضريبة الفقر في الشارع، يطرقون زجاج السيارات ويمدون أيديهم طلبا للعون.

إنهم اطفال الشوارع في لبنان، حوّلتهم الحياة الى كبار وهم في عمر الورود.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.