تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أهواء

تعاون ثقافي فرنسي واسع مع دولة الإمارات

سمعي

بين كلمة تصدير وتبادل وتعريب وتفريغ، تتضارب الآراء حول نقل الثقافة الفرنسية من منبعها إلى أبو ظبي في الإمارات العربية المتحدة. تقييم هذا الحدث الثقافي الفني مع طارق قاعي.

إعلان
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن