ريبورتاج ثقافي

لبنان: مهرجان تنورين الفني يتحدى التشدد والطائفية

سمعي
مهرجان تنورين الفني (تصوير تريز جدعون، مونت كارلو الدولية)

أرز تنورين في شمال لبنان يتحدّى مطالبة المتشدّدين الإسلاميين بإلغاء المهرجانات الغنائية في الشمال، بمهرجان فني ومسرحية رحبانية أعادت الأمل إلى ربوع الوطن.

إعلان

وسط مطالبات بعض بلديات شمال لبنان بعدم إقامة المهرجانات الغنائية واستبدالها بالمهرجانات الدينية، كان مهرجان تنورين بمثابة تحد.
رئيسة المهرجانات مارلين حرب دعت الى حب الوطن وعدم الاذعان للطوائف.
"ملوك الطوائف" هي مسرحية غنائية راقصة، وتحية وفاء للفنان الراحل منصور الرحباني، تتحدث عن الانحطاط العربي وتدعو الى الوحدة حول القضايا الوطنية.
بطل المسرحية غسان صليبا يتطلع إلى غد أفضل للبنان مطالبا اللبنانيين بالوحدة. والمواطنون الذين التقيانهم يستخلصون العبر من المسرحية ويأملون تحسن الأوضاع في وطنهم لبنان.
نغادر تنورين وفي عقولنا وأذهاننا الدعوة الى حب الوطن وصوت غسان صليبا يصدح في أذهاننا: "إذا راح الملك في ملك غيره، لكن إذا راح الوطن ما في وطن غيره".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم