تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج ثقافي

السينما الفرنسية المتجوّلة تعود بلبنان إلى ذكريات الماضي الجميل

سمعي
الصورة من موقع (institutfrancais-liban.com)
إعداد : مونت كارلو الدولية | تريز جدعون
2 دقائق

السينما الفرنسية المتنقلة تجول في مختلف المناطق اللبنانية عارضة الأفلام ومعيدة إلى أذهان اللبنانيين الذكريات القديمة في الوطن الجميل.

إعلان

في محافظة جبل لبنان عرض فيلم "بيل وسيباستيان" الذي لاقى إعجابا لدى الكبار والصغار. تقول ماري إنها أحبت كثيرا هذا الفيلم. أما رولا فتؤكد أنها استخلصت العبر منه وتعلمت الكثير من الطفل المكافح سيباستيان، ومهى أحبت الكلب الوفي.

وفي المقلب الآخر من المحافظة فيلم آخر بالعربية تحدث عن الواقع اللبناني. الممثل جورج حايك جسد في الفيلم طريقة عيش اللبنايين وتأقلمهم مع الفساد والفاسدين.

سينتيا كنعان المتحدثة باسم المعهد الثقافي الفرنسي تشير إلى أن السينما المتجولة هي لإضفاء الفرح في نفوس اللبنانيين وإعطائهم الزخم والاندفاع لحياة أفضل.
السينما المتنقلة عبرت باللبنانيين إلى الماضي الجميل، كما تقول أسماء وزرعت السعادة في نفوس الكبار والصغار.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.