تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج ثقافي

رام الله: حملة تشجّع النساء على التبرع بشعرهن لمريضات السرطان

سمعي
صالون فؤاد لتصفيف الشعر، رام الله، فلسطين (تصوير شروق أسعد، مونت كارلو الدولية)
2 دقائق

حملة أطلقها فؤاد محمد صاحب صالون فؤاد hair extenssion في مدينة رام الله بالتعاون بشكل رئيسي مع مركز دنيا التخصصي لأورام النساء بالاضافة لمساعدة جمعيات ومؤسسات أخرى. الحملة تهدف لتشجيع النساء للتبرع بشعرهن حيث يتم اعداده ومعالجته لتحويله الى باروكة تستفيد منها مريضات السرطان. ريبورتاج شروق أسعد في رام الله

إعلان

في صالون فؤاد في مدينة رام الله فتيات بأعمار مختلفة قررن تلبية الدعوة والتبرع بشعرهن.
جو إيجابي ورغبة كبيرة بالعطاء والمساهمة ملأت المكان.

قام مصفف الشعر فؤاد بمساعدة متطوعات بقص الشعر وسيبدأ على مدار الستة أشهر القادمة بإعداد هذا الشعر ومعالجته وتحويله الى "بيروكات" perruques  جاهزة للاستعمال.

الحملة أطلقها فؤاد بشكل شخصي وفي إطار حرص كبير ورغبة في المساهمة بتخفيف معاناة مريضات السرطان من خلال المساهمة بتحسين نفسيتهن حينما تتمكن من الحصول على باروكة جميلة باهظة الثمن، بدل شعرهن الذي يتعرض للتساقط  بسبب العلاج الكيماوي ما قد يؤثر سلبا على نفسيتهن، والنفسية عنصر رئيسي في مكافحة هذا المرض القاسي.

في المكان حضرت أيضا  الدكتورة نفوز مسلماني، مديرة مركز دنيا التخصصي لأورام النساء التابع للجان العمل الصحي. وهي قريبة من معاناة النساء مع المرض وتأثرهن بتغير مظهرهن. وهي التي ستتسلم "البيروكات" حين تجهز لتكون متوفرة للنساء.

يذكر أنه في فلسطين النسبة الأكبر من حالات الإصابة بالسرطان تتمثل بسرطان الثدي. ومرض السرطان يعتبر المسبب الرئيسي الثاني للوفاة في فلسطين.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.