تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج ثقافي

الكتاب أقرب للأطفال

سمعي
طالبات من مدرسة راهبات مار يوسف، رام الله (تصوير شروق أسعد، مونت كارلو الدولية)

غالبية الجيل الجديد منغمس بهواتفه النقالة والانترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، ويبتعد يوما بعد يوم عن القراءة والكتاب خارج المنهاج الدراسي. الأمر مقلق للكثيرين في المؤسسات التعليمية والعائلات، والكل يبحث عن وسائل متعددة تشجع الأطفال والطلبة على القراءة. ريبورتاج شروق أسعد من رام الله

إعلان

في مدرسة راهبات مار يوسف في مدينة رام الله، طالبات يجلسن في حلقة حول الكاتبة الشابة مايا أبو الحيات، يستمعن بشغف وفرح للقصص التي تحكيها بأسلوب متقن، ممتع وجذاب.

هذا ما تقوم به مايا منذ سبع سنوات، تتنقل بين مدرسة وأخرى ومخيم وتجمع وتروي القصص آملة بتقريب المسافة بين هؤلاء الطلبة والقصص والكتب.

يخرج الطلبة من هذه اللقاءات متحمسين لاستكشاف قصص وكتب جديدة ويستمتعون بالنقاشات التي تدور حول القصص والأفكار والأحاسيس. 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن