تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

هل تساعد واقيات الشمس نسبيا في الحفاظ على شبابنا؟

سمعي
1 دقائق

التدخين والتلوث البيئي والأمراض والكآبة والانفعالات النفسية المتكررة وسوء التغذية والنوم، كلها بوتقة من العوامل المسرّعة لشيخوخة الجلد.

إعلان

 

أما أحد أهم العوامل التي تفسد رونق البشرة هي ما يُعرف "بالشيخوخة الضيائية" التي يحدثها التعرض العشوائي للأشعة فوق البنفسجية بدون حماية. واستنادا إلى نتائج دراسة أسترالية حديثة، فإن وضع الكريمات الواقية من الشمس على الجلد بصفة يومية وكلما دعت الحاجة يبطّئ شيخوخة البشرة.
 
أهمية وضع واقيات الشمس مع سونيا اصطفان، الاختصاصية في طب الجلد ونائب رئيس الجمعية السورية لأطباء الجلدية.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.