صحتكم تهمنا

الممارسات الحميدة لتجنّب نوبات حصى الكلى في الصيف

سمعي
يوتيوب

يقال إن العادة "طبع ثان" لأنّها كالطبيعة للإنسان. ومثلما أنّ الطبيعة هي جوهرية لنمو الإنسان فإنّ الماء، أضف إلى أنها تروي ظمأ العطشان، فهي عندما تُشرب بكثرة تخلّص الكليتين من الشوائب والفضلات إذ أنّ نصف مقدار الحصى يُطرد مع تصريف البول شريطة أن يقوم الإنسان بتخفيف ملح الطعام في غذائه.

إعلان
 
أسلوب الحياة الصحّي لتفادي حدوث نوبات الكلى المرتبطة بتكوين الحصاة مع عبد الكريم الزيتاوي، الاختصاصي في جراحة الكلى والمسالك البولية. 
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم