تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

"حجر الشبّة" من الوصفات الشعبية المضرّة في تضييق المهبل

سمعي
حجر الشبّة (ويكيبيديا)

لكم ولكم من النساء لهثن بعد الولادات المتكررة إلى تضييق المهبل بوصفات شعبية على أساس أن ذلك من أحد أسباب الإبقاء على إخلاص الزوج واستعادة المتعة أثناء العلاقة الحميمة.

إعلان

من بين الطرق العلاجية العوجاء التي تهوى النساء في العالم العربي استخدامها لتضييق المهبل تأتي في الصدارة أحجار الشبّة Pierres d’Alun التي هي في الأصل مفيدة جدا في معالجة التعرّق الزائد. فبعض النسوة يقمن لتضييق المهبل بسحق حجر الشبّة وإذابة بودرته في الماء لاستخدام المحلول كغسول وبعضهن الأخريات تضعن الشبّة بصورتها الصلبة ضمن قطعة من الشاش التي تُلفّ حولها بإحكام لإدخالها كالتحميلة في المهبل.

بالرغم من مفعول حجر الشبّة القابض، غير أنّ مادته كاوية وتتسبّب على المدى الطويل بأضرار تخرشية وندوب بجدار المهبل إذا ما علمنا أنّ بعضا من أنواعها الطبيعية التي تزيد عن 16 نوعا يعتبر ساما. إنّ اتساع المهبل يحصل نتيجة ارتخاء عضلات الحوض perineum mussels وهذه المعضلة مألوفة عند أغلبية النساء اللواتي أنجبن الكثير من البنين والبنات. إلا أنّ الوصفات التطبيبية الشعبية لا تأتي بالنتيجة المرجوّة وتكون العملية الجراحية لتضييق المهبل هي الحلّ الأمثل.

يطلق على عملية تضييق المهبل "التجديد المهبلي" Vaginal Rejuvenation التي تبلغ نسبة نجاحها 98% من الحالات فيما تحتاج 2% من بين الحالات إلى بعض التعديلات البسيطة للحصول على النتيجة المبتغاة. تُنجز تلك العملية تحت تخدير كليّ أو بنج موضعي وبمستطاع السيدة العودة إلى عملها بعد 6 – 7 أيام. ولكن لا يسمح بإقامة علاقة زوجية إلا بعد 4 أسابيع من العملية ويحصل الشفاء التام من الجراحة الترميمية بعد 13 أسبوع تقريباً مع ضرورة تجنب الإمساك وحمل أشياء ثقيلة لمدة شهر على الأقل بعد العملية. الإيضاحات مع الياس كرم، الدكتور الاختصاصي في الجراحة النسائية والعقم في مستشفى أشافنبورغ في ألمانيا.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن