تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

متى يتبدّل الصيت العاطل عن الصهْب؟

سمعي
الصورة من فليكر ( Ben Raynal)

الأَصْهَبُ أو الصهُباء ينتمون إلى الفئات البشرية من ذوي اللون الأَصفر الضارب إلى شيءٍ من الحمرة والبياض. تعتبر اسكتلندا وايرلندا من بين أكثر البلدان التي يتواجد بها نسبة عالية من الصهْب الذين يسمّون بالإنكليزية Ginger وبالفرنسية Rouquins.

إعلان

 

جُزافا، أُحيط الصهُب بكلام جارح وقادح على أنّهم باختلاف مورفولوجيتهم هم غرباء بطبيعتهم عن السمر والبيض والسود وهم من الفئات التي لا تستحق إلا أن تُلاقى بالنبذ والسخرية والشتم والوسم. ولأنّ العقول البسيطة-الفارغة ما زالت تنظر إلى الاختلاف على أن فيه علّة وسوء، ما زال الصهْب والصهباوات لا يُقبلون اجتماعيا ويسمعون ألفاظا نابية من مثيلات "أنهم من ذوي الرائحة الكريهة".
 
لتبديل النظرة السلبية التي ما زالت تلاحق المتّسمين بحمرة الشعر، يُحتفل في الثاني عشر من شهر يناير / كانون الثاني باليوم الداعي إلى تقبيل الصهُب « Kiss a Ginger Day ». فهل أنتم مستعدون لاحتضان الصهب بأخوّة وعطف بدلا من تكريس الصور النمطية الخاطئة حولهم ؟ وهل بداية احترامهم تبدأ بقبلة ؟ 
 
موقع للزيارة : talesofarantingginger.com
 
الإيضاحات مع مازن قربان، الاختصاصي في الأمراض الجلدية والتناسلية.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن