تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

العلاج المطوّل بالكورتيزون أفضل أن يكون مقترنا بالعلاج الفيزيائي

سمعي
الصورة من فليكر (Manogamos, Algunas veces Mujeres Violentas)
2 دقائق

من الطروحات الحديثة المستجدة في عالم تسكين الآلام والالتهابات العضلية المزمنة أن يتزامن العلاج بالكورتيزون مع جلسات التدليك وصقل العضلات بفضل برامج العلاج الفيزيائي Physiothérapie.

إعلان

 

وذلك كي لا يقع المريض بعد إيقافه للعلاج الأحادي بالكورتيزون بما يسمّى "معاودة أزمة الألم Récidive"، ينصح أطباء تسكين الآلام والتخدير بأن تكون حقن أو حبوب الكورتيزون المخففة للالتهابات العضلية العامّة مقرونة بخضوع المريض لجلسات العلاج الفيزيائي الذي يقلّص بدوره الالتهابات ويذلّل، بالتعاون مع الكورتيزون، قابلية واستعداد الألم على اليقظة من جديد في المناطق ذات الحساسية الزائدة.
 
يتمكّن العلاج الفيزيائي من قهر الالتهابات كافّة ومن تفعيل عمل وحركة ألياف الكولاجين في الأنسجة الضامّة ضمن العضلات والجلد والأربطة والغضاريف والعظام.
 
كما يحارب ويقي العلاج الفيزيائي من الإصابة بمرض قسط العظام Bone Ankylosis التي هي حالة مرضية ناتجة عن التحام العظام والتهاب أنسجة مفاصلها.
 
الإيضاحات مع منار مراد، الدكتورة الاختصاصية في تسكين الآلام والتخدير في مستشفى جورج بومبيدو الباريسي.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.