تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

إلى أين ذاهب علاج الالتهابات البكتيرية بالفيروسات القاتلة للبكتيريا؟

سمعي
الصورة من فليكر ( stahlmandesign)
3 دقائق

منذ أن استفحلت معضلة المقاومة البكتيرية المتعددة للمضادات الحيوية Antibiorésistance، تحوّلت أنظار بعض الباحثين إلى إيجاد علاج يسيطر بإحكام شديد على الالتهابات المستفحلة. لذا، تكثفّت في الآونة الأخيرة في ساحة البحث العلمي الجهود لإعادة اعتماد الفيروسات الملتهمة للبكتيريا Phage ليظهر من جديد مصطلح « la phagothérapie » أي "معالجة الأمراض البكتيرية بالفيروسات القاتلة للبكتيريا" التي تتواجد طبيعيا في البيئة.

إعلان

 

يُقدر عدد الفيروسات القاتلة للبكتيريا في الأوساط المائية ب 104 إلى 108 في كل ميليمتر وهي تمثل 90% من جسيمات البلانكتون أو العوالق Plankton التي تشارك في العديد من العمليات الإيكولوجية المائية والبيولوجية الكيميائية مثل تدوير المواد الغذائية ووفيات الطحالب ولها تأثير كبير أيضا على التنوع الكامل في البيئة البكتيرية بطريقة مباشرة أو غير مباشرة.
هذه التقنية التي يُحتفل قريبا بمئوية ابتكار أول علاج بها، تصاعد الاهتمام بإعادة التجارب عليها منذ 15 سنة في الولايات المتحدّة الأميركية وبلجيكا وفرنسا بعدما أن كانت مداواة الالتهابات المستفحلة بها قد انقطعت في غالبية البلدان ما عدا روسيا وجورجيا.
 
تنامى بشكل سريع النظر بعين الأمل إلى علاج الالتهابات البكتيرية بالفيروسات القاتلة للبكتيريا خصوصا إثر تحذير منظمة الصحة العالمية في تشرين الثاني/نوفمبر 2015 من أن لا تنصهر الجهود في سبيل ضبط استعمال المضادات الحيوية بشكل صحيح مما قد يُفاقم خطر مقاومة الالتهابات للمضادات الحيوية، وهذا ما قد يُدخلنا في عصر الخروج عن استخدام المضادات الحيوية كدواء فعّال بعد أن يصبح بمقدور الالتهابات الشائعة أن تقتل البشر من جديد.
 
إن كان يُعلّق أمل كبير على علاج الالتهابات البكتيرية بالفيروسات القاتلة للبكتيريا، فالسبب يعود إلى أنّ هذه التقنية العلاجية يمكن استعمالها مستقبلا لتطبيب التهابات شائكة تطال العظام والمفاصل والعيون والجهاز التنّفسي والبولي. الإيضاحات مع الطبيب الساعي الأوّل لإدخال علاج phagothérapie إلى فرنسا Alain Dublanchet .

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.