تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

قريبا لقاح لقمع التهاب اللثة ودواعم الأسنان

سمعي
عند طبيب الأسنان (pixabay)

قد يبصر النور لقاح ضد حدوث التهاب اللثة Parodontite حسب ما أتى في منشورات صادرة في المجلّة الطبيّة NPJ Vaccines. هذا اللقاح الذي تمّ تجريبه على الفئران ويُرتقب أن يبدأ اختباره على الإنسان في العام 2018، يهدف إلى الوقاية من ذوبان عظام الفك التي تحمل وتحتضن ثبات الأسنان في مواضعها.

إعلان

الباحثون الأستراليون من جامعة ملبورن يثابرون منذ 15 عاما على تطوير لقاح يتصدّى لالتهاب اللثّة المزمن ويعقدون الآمال على هذا العلاج لمنع معاودة التهابات اللثّة التي غالبا ما تظهر من جديد بالرغم من السيطرة عليها بفضل العلاج الجراحي أو العلاج بالمضادات الحيوية.

يحاول الباحثون العثور على تركيبة لقاح بمقدوره التغلّب والقضاء على جرثومة Porphyromonas gingivalis التي تنخر أنزيماتها أنسجة اللثة فتتعرضّ الأسنان هكذا للضعضعة والخروج عن تراصّ اصطفافها. يبغي اللقاح أن يحصّن جهاز المناعة من خلال إمداده بأجسام مضادّة تقوم بمحاربة الأنزيمات السامّة الصادرة عن تلك الجرثومة التي تخلّ بالتوازن الميكروبيولوجي في الصفيحة الجرجيرية المكدّسة حول الأسنان.

فإذا ما نجحت تجارب اللقاح على الإنسان ستتحسّن نوعية حياة ملايين البشر خاصة وأنّ الأدب العلمي يُشير في أوراقه إلى أن إنسانا من أصل ثلاثة هو معني خلال مسيرة حياته بالشكوى من التهاب اللثّة لقلّة العناية بنظافة الأسنان وإهمال تنفيذ جلسات القضاء على صفيحة الجرجير التي تتغلغل من بقايا الطعام في ثنايا الأسنان Détartrage أو Dental scaling.

معظم من يعانون من التهابات اللثة التي تقود إلى تساقط الأسنان لا يتقيّدون بقاعدة " 2/2" الخاصّة بتنظيف الأسنان، أي لا يُغسلونها بالمعجون مرّتين أقلّه في اليوم لمدّة دقيقتين.

وبالرغم من سوء نظافة الأسنان ورائحة الفم القوية، تنسى الغالبية أهمية زيارة طبيب الأسنان مرة كل سنة. لا ينجم عن التهاب اللثة هشاشة الأسنان وتعرّي جذورها فحسب، لا بل هذه الالتهابات تُزيد خطر ارتفاع الذبحة القلبية والحادث الوعائي الدماغي.

الإيضاحات مع عميد عبد الحميد، الدكتور الاختصاصي في طبّ الأسنان.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.