تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

زيت أوراق الغار النبيل مهدّئ لالتهابات الفم والأذن والمفاصل

سمعي
(الصورة: Pixabay)

منذ العصور القديمة، كانت شجرة الغار النبيل Laurus Nobilis رمزا لإله المثيولوجيا اليونانية "أبولون" خصوصا للاحتفال بالانتصارات الكبرى وبمحافل الغناء والطرب.

إعلان

كان اليونانيون كما الرومان يزيّنون رؤوس المنتصرين والشعراء بأكاليل أوراق الغار. أمّا في القرون الوسطى فكان خريّجو معاهد الطبّ يُكرّمون بتاج من الغار Bacca laurea. ومن هنا درجت العادة في فرنسا على تسمية المجتازين للصفوف الثانوية بحاملي شهادة البكالوريا في غمزة إلى تاج الغار الذي يرمز للنجاح Bacca laurea.

بعيدا عن رموز الغار في الحضارات القديمة، تضمّ بذور شجرة الغار، ثٌّنائية الجنسDioïque التي منها ما ينتمي إلى فصيلة أنثوية والأخرى إلى فصيلة ذكرية، زيتا طيّارا يحتوي على مواد طبّية رائعة في العلاج.

إنّ الخلاصة المركّزة من زيت الغار Essential oil هي مضادة للفطريات ومسكّنة للآلام. عبر عمليات التقطير للأوراق، يخرج الزيت الغني بمادة الأكسيد التي هي مادة السينيول Cinéole ذات المنافع المعقّمة والمطهّرة. فأربع قطرات من زيت الغار توضع على قطنة لتُمرغ بها اللثة الملتهبة، تخلّص الإنسان من خميرة الفم المعروفة بالقُلاّع أو Aphta. كما يمكن خلط زيت الغار بزيت زهر القرنفل لتحضير الغسلات الفموية القاضية على حساسية اللثّة وتهيّجها.
بحالات الروماتيزم وداء المفاصل، يمكن خلط نقطتين من زيت الغار مع نقطتين من زيت شجرة الكينا من أجل تدليك المناطق المؤلمة أربع مرّات في اليوم خلال 10 أيّام.

وبما أنّ خلال فصل الصيف تزداد مشاكل التهابات الأذن نتيجة السباحة الزائدة، يمكن خلط نقطتين من زيت الغار مع نقطتين من زيت شجرة الكينا بإضافة ملعقة كبيرة إليهما من زيت التامانو أي زيت Calophylle inophyle من أجل القضاء على آلام الأذن.

عند الصيدلاني الذي يبيع خلاصات الزيوت النباتية، تجدون النصيحة اللازمة من أجل استعمالها بطريقة لا تؤذي.

من المعروف عن أوراق الغار أنّ لها خصائص مضادة للعفن ومكافحة النخر. فوضع فتات أوراق الغار في كيس قماش ضمن جارور الخزانة أو على رفوفها يبعد شبح العث الناخر للثياب.

الإيضاحات مع سمر بدوي، الصيدلانية وخبيرة البدائل الطبيعية من مركز صحي وغني في إمارة الشارقة.

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.