تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

الإدمان على الأكل السريع Junk food : طريق مؤدّي إلى الموت الباكر

سمعي
أ ف ب

يفتقر الغذاء السريع Junk food للمواد الغذائية النافعة للصحّة كالألياف والفيتامينات والمعادن والبروتيد والدهون الصحّية ومضادات الأكسدة التي تحمي من السرطان ومن أمراض خربطة عملية الأيض كالسُكّري وزيادة السمنة وأمراض القلب والشرايين.

إعلان

يُحتفل اليوم الجمعة في الحادي والعشرين من شهر تموز / يوليو باليوم العالمي للذة الغذاء السريع Junk food World Day. إلاّ أنّ هذا اليوم قلمّا شقّ طريقا احتفالية له في معظم البلدان. تُقاطع دول عدّة الاحتفال بهذا اليوم نظرا لأذية هذا النظام الغذائي على الصحّة العامّة.

صحيح أنّ الأكل السريع يُعطينا سعادة فوريّة ولكن سرعان ما تتحوّل هذه السعادة إلى معبر للإدمان على طبيعة واحدة من الغذاء غير الصحّي الذي يقود حكما إلى الموت الباكر بسبب شيخوخة الخلايا.

تستهوينا، بمُغرياتها ومذاقاتها العجيبة، أصناف من المأكولات على غرار Hamburger وChili cheese dogs وchicken fries وBacon وonion rings وPizza وPop corn وBake cupcakes و..cookies. ولكن الاعتياد على أكل هذه المأكولات، حتّى لو كان لمرّة واحدة في الأسبوع، يُزيد الإصابة بأمراض القلب والشرايين بنسبة 20% كما صرحّت به إلى إذاعتنا حنان الخطيب، الاختصاصية في علم التغذية في مستشفى الشرق في إمارة الفجيرة.
لضيق الوقت أثناء ساعات العمل، يُرغم بعض الموظفين على الاكتفاء بطلبية شراء طعام من المطاعم التي تُحضّر وجبات سريعة. غير أنّ الحلّ الذي يُجنّب الكثيرين الدخول في هذه الدوّامة من الغذاء غير الصحّي يكون بتحضير أطباق في المنزل ليوم العمل التالي Preperation house meals إضافة إلى تجهيز سلّة فاكهة Fruit box وحفنة من المكسّرات غير المملحة كاللوز والجوز والبندق للاعتماد عليها كبدائل صحّية عن الطعام السريع.

ضيفة الحلقة، حنان الخطيب الاختصاصية في علم التغذية في مستشفى الشرق في إمارة الفجيرة.
 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.