تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

هواية كرة القدم حميدة لصحة عظام الأطفال والمراهقين

سمعي
الصورة (pixabay)

لنموّ عظام الأطفال بشكل سليم، إنّ ممارسة رياضة كرة القدم هي مثالية وتتفوّق على السباحة وركوب الدراجات من حيث فعاليتها إن كان للصبيان أو للفتيات بطبيعة الحال.

إعلان

إن لم تقوموا بعد بتسجيل أولادكم للعام التربوي المقبل وتتساءلون ما هي الرياضة المناسبة لاكتسابها ضمن المدرسة، فكّروا مليّا بضمّ أولادكم إلى نادي كرة القدم. فوفقا لدراسة جديدة تمّت بتنسيق من جامعة إكستر (انجلترا)، إنّ الساحرة المستديرة، الرياضة الشعبيّة الأولى في العالم التي سحرت عقول أكثر من مليار مُتابع حول العالم،
تُحسّن مستوى نمو العظام عند الأطفال، مقارنة بالسباحة وبركوب الدراجات.

للتوصل إلى هذا الاستنتاج، عمل الباحثون مع مجموعة من 116 ولدا بريطانيا تراوحت أعمارهم ما بين 12 إلى 14 عاما. كانت فئة من بين الأولاد تمارس العديد من الألعاب الرياضية المختلفة، بما في ذلك كرة القدم والسباحة وركوب الدراجات، أمّا الفئة الثانية فكانت لا تقوم إطلاقا بأي نشاط بدني.

باستمرار، كان الباحثون البريطانيون يستقون المعلومات من مصادرها بالتقاط منسوب الكثافة العظمية Bone Mass من المتطوّعين الذين يمارسون نشاطا رياضيا، ومن المتطوعين الذين لا يرغبون القيام بهواية رياضية، في سبيل معرفة الفروقات ما بين الفئتين.
 

بدون أي استغراب، اكتشف الباحثون أنّ المراهقين الذين لا يمارسون الرياضة، كانت كثافة العظام لديهم منخفضة نسبيا. بينما أولئك الذين كانوا يلعبون كرة القدم كانت العظام عندهم أقوى عموما من أولئك الذين كانوا يسبحون أو يركبون الدراجات. وكان الفرق واضحا بشكل خاص من حيث كثافة العمود الفقري (+ 7٪ ككثافة عند لاعبي كرة القدم) وعنق الفخذ (+ 5٪ ككثافة عند لاعبي كرة القدم أيضا).

المراهقة، وعلى وجه الخصوص السنوات الخمس ما بعد سن البلوغ، هي مرحلة حاسمة تتعزّز فيها قوّة العظام. وإنْ كان النظام الغذائي يلعب دورا كبيرا في هذا المجال ولكن أيضا يمكن للنشاط الرياضي أن يساعد أيضا في زيادة كثافة العظام حسبما أشار Dimitris Vlachopoulos، المؤلف الرئيسي للدراسة التي نعيرها الاهتمام اليوم بعدما كانت قد نُشرت في دورية متخصصة هي مجلّة بحوث العظام والمعادن Journal of Bone and Mineral Research. فممارسة بعض الرياضات منذ الصغر تساهم في درء خطر التعرّض لبعض المشاكل الصحية في مرحلة البلوغ مثل هشاشة العظام.

أمّا لو كانت بنتكم الحبيبة لا تحبّ ممارسة كرة القدم فلا تقلقوا على صحّة عظامها. بإمكانها وفق الباحثين البريطانيين أن تتدرّب على لعبة كرة السلّة أو كرة اليد أو كرة المضرب أو كرة الريشة. فهذه الألعاب تعزز قوّة عظامها تماما مثلما تفعل لعبة كرة القدم. أما لو اختارت كرة القدم، فاتركوها تلعب هذه الرياضة بدون تمييز على أساس الجنس #stopausexime.

ضيف الحلقة، الدكتور الاختصاصي في جراحة العمود الفقري والدماغ سبوه قسيس.

 

 

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.