تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

مرضى السكري: ظروف صحيّة موجبة بوقف صيام رمضان

سمعي
الصورة (أرشيف)
4 دقائق

ينطوي الصيام على عدّة مخاطر لدى مرضى السكري -النوع الأول ولدى مرضى السكري -النوع الثاني الذين يصعب عليهم ضبط مستويات جلوكوز الدم. من بين أكبر مضاعفات السكري المحتملة التي قد يسببها الصيام نأتي على ذكر الهبوط الخطير في سكر الدم Hypoglycemia ، والارتفاع الخطير في سكر الدم Hyperglycemia، والحماض الكيتوني، والتخثرات الدموية لدى مريض السكري.

إعلان

إنّ قطع الصيام والإفطار على الفور يعتبر ضروريا في حالات معيّنة. فمن غير الجائز أن يتعّرض الصائمون من مرضى السكري إلى فرط هبوط سكر الدم ووصول مستواه إلى ما تحت المستويات الطبيعية أي إلى أقل من 70 ملغم/ديسيلتر أو 3.9 مليمول/لتر.

بالمقابل من غير الجائز أن يتعرّض الصائمون من مرضى السكري إلى فرط ارتفاع سكر الدم ووصول مستواه إلى ما فوق المستويات الطبيعية (أكثر من 200 ملغم/ديسيلتر أو 11.1 مليمول/لتر)، لأن هذا الأمر يورّط في الحماض الكيتوني السكري (غيبوبة السكري) لدى المرضى المصابين بالنوع الأول من السكري.

يُقصد بمفهوم "الحماض الكيتوني السكّري" صعوبة وعجز خلايا الجسم بتغذية نفسها بالجلوكوز الكافي فتبدأ بحرق الدهون للحصول على الطاقة. فحينما يحرق الجسم الدهون بدلاً من الجلوكوز، ينتج عن ذلك فضلات تسمى الكينونات التي قد ترفع حموضة الدم. كما أنّ الانخفاض الزائد للأنسولين الناجم عن انخفاض كمية الغذاء الداخلة إلى الجسم في رمضان يضاعف بدوره من خطر الحماض الكيتوني السكري.

علماً أن مرضى النوع الأول من السكري الذين يخططون لصيام شهر رمضان هم الأكثر عرضة للإصابة بالحماض الكيتوني السكري، لا سيّما لو كانت تكرّر لديهم الإصابة بفرط ارتفاع سكر الدم  Hyperglycemia، في الأشهر القليلة التي تسبق الدخول في شهر رمضان.

نشير إلى أنّ صيام شهر رمضان يسبب الجفاف لمريض السكري، نظرا لافتقار جسم الإنسان للسوائل نتيجة ارتفاع معدلات الحرارة والرطوبة لا سيّما خلال فصل الصيف. إضافة إلى عامل الخطر هذا قد يتسبّب الجفاف في زيادة لزوجة الدم التي ترفع بدورها قابلية الإصابة بالتخثرات الدموية، ولذا يتعين على مرضى السكري الذين يصومون شهر رمضان أن يشربوا كميات وفيرة من الماء خلال ساعات الليل، للوقاية من الجفاف ومضاعفاته.

يُطلب من مريض السكري الذي اعتزم الصيام مراقبة عنده مستويات سكر الدم من حينٍ لآخر وطوال ساعات اليوم على الأقل أربع مرّات في اليوم تتوزّع على الشكل التالي:
·    من 10:00 صباحًا إلى 11:00 صباحًا.
·    من 03:00 مساءً إلى 04:00 مساءً.
·    بعد 3 ساعات من الإفطار.
·    قبل السحور مباشرةً.

يستطيع معظم مرضى السكري الذين يصومون في رمضان أن يمارسوا التمارين الرياضية خارج ساعات الصيام وليس ما قبل وقت الإفطار لألا يقعوا في فرط هبوط سكر الدم. إنّ أفضل وقت لممارسة التمارين الرياضية تكون في الفترة المسائية بعد ساعتين من وجبة الإفطار.

ضيف الحلقة الدكتور الاستشاري في الغدد الصمّاء والسكري في مستشفى برجيل للجراحة المتطورة في دبي، أحمد حسون.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.