تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

الكينويا تلك الحبوب الزائفة تعطي شعورا سريعا بالامتلاء

سمعي
الكينويا (pixabay)
3 دقائق

نبات الكينويا الذي يُعطي حنطة زائفة تؤكل مثل سلطة هو نبات عشبي ينتمي إلى فَصِيلَةِ السَّرْمَقِيَّاتِ مثل الشمندر والسبانخ وليس إلى فصيلة النجيليّات، تلك النباتات الحبيّة والعلفيّة.

إعلان

ذاع صيت الكينويا الذي يعود منشؤه الأوّل إلى أميركا الجنوبية منذ عام 2013 بعدما أعلنت منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (FAO)سنة 2013 سنة الكينويا في سبيل الترويج لصالح تلك الحنطة التي تستطيع التصدّي للمجاعة في العالم.

يتوفّر الكينويا بثلاثة ألوان الأسود والأحمر والأبيض وهو سهل الطبخ مثل الأرز والبرغل والسميد. يسرع الخضريون والمؤيدون للغذاء السليم على طلب الكينويا الذي يُعطي شعورا سريعا بالامتلاء ويناسب جدا مرضى السيلياك الذين لا يتحمّلون الغلوتين. كما أن أسباب الشهرة السريعة للكينويا يعزوها الاختصاصيون في علم التغذية إلى أنّ الكينويا صديق الراغبين بخسارة الوزن لأنّه غني بالألياف والبروتينات الكاملة التي يسهل هضمها وهو يخلو من الدهون وفيه نشا بنسبة قليلة.

يمدّ الكينويا جسم الإنسان بالطاقة نظرا إلى أنّه يضمّ فيتامينات E وB2 وهو يحمي الكلى ويقي من تصلّب الشرايين والسكّري ويُثري بالتعددّية الفلورا المعوية لأنّه شبيه بالأغذية الغنية بالبكتيريا الحميدة Probiotics. ويُقلّص الكينويا مستويات الكولسترول الضار LDL. وفي حالات الصداع الشديد، يبدّد الكينويا الضغط على الرأس لغناه بالمغنيزيوم. كما أنّ بروتينات الكينويا التي تتألّف من تسعة أحماض أمينية أساسية هي جدا مفيدة للرياضيين ولجميع من يرغبون بتربية عضلاتهم.

يكفي من الكينويا ما قدره 100 غراما كي تشعر بإحساس الشبع والامتلاء طالما أنّ في 100 غرام من الكينويا هناك 7 غرامات من الألياف و13 غراما من البروتينات الكاملة.

قبل الطهي السريع للكينويا ، ينبغي غسلها مرارا وتكرارا لتنظيفها من غبار الصابون. إنّ منتجات الكينويا العائدة زراعتها إلى أميركا الجنوبية تضم نسبة عالية من المادة الصابونية Saponine  بخلاف منتجات الكينويا العائدة زراعتها إلى أوروبا التي خضعت مقتضيات تكييفها مع المناخ الأوروبي إلى تعديل جيني خفّف نسبة المادة الصابونية السامّة فيها.  

سواء كانت حنطة الكينويا حمراء أو بيضاء أو سوداء، يقترب طعمها من البرغل ويمكن استعمالها لتحضير التبولة اللبنانية أو الكسكوس المغاربي أو لإضافتها على السلطات الخضراء أو لإدخالها بالحلويات كالكينويا بالحليب، بدل الأرز بالحليب.

في ما يتعلّق بطحين الكينويا فهو يصلح مثل طحين القمح أن يدخل في إعداد الخبز والحلويات. يكفي أن نخلط عند صناعة الخبز 10% من طحين الكينويا مع 90% من طحين القمح كي نرفع مخزون الخبر بالبروتينات وكي لا ننتظر طويلا أن يربو العجين.

ضيفة الحلقة، سمر بدوي، الصيدلانية والاختصاصية في الطب البديل.  
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.