تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

الجلوس في الشمس الحارقة تورّط بالكلف

سمعي
طبيبة تتحدث عن كيفية معالجة الكلف
2 دقائق

الكلف في البشرة هو مرض مدرج على لائحة الأمراض الجلدية. يوقع الكلف Melasma بعقدة القبح والقلق نتيجة تغيّر لون الجلد في مناطق الجسم المعرّضة دائما للشمس كالوجه. يترافق الحمل في بعض الاحيان في ظهور الكَلَف لدى المرأة الحامل ويُعطى تسمية: قِناع الحَملpregnancy mask (chloasma).

إعلان

يظهر الكلف على شكل بقع متماثلة بعد أن تزيد البشرة إنتاجها للميلانين وقد تكون البقع متموّجة وأكثر قتامة من الجلد المحيط.

إن أبرز أسباب ظهور الكلف هي التقلّبات الهرمونية والتعرّض الشديد لأشعّة الشمس والاستعداد الوراثي. وهنا ينبغي علينا أن نأخذ الحيطة والحذر من أن يكون مَيْلُ بشرتنا لتكوين بقع الكلف علامة على أنّ المتعايش منّا معها هو معرّض بدرجة أعلى من الباقين لخطر الإصابة بسرطان الجلد الناجم عن الجلوس المطوّل تحت أشعّة الشمس فوق البنفسجية.

يبقى الكلف خاصيّة مرضيّة تحصل أكثر لدى النساء. فتقريبا 90% من إجمالي حالات الكلف تصيب النساء، نظراً لحدوث التقلّبات الهرمونية في النساء بشكل أكبر. ومع ذلك، فإنّ الرجال العاملين لفترات طويلة في الشمس قد يتعرّضون للكلف أيضا.

تشمل العلاجات التقليدية للكلف الكريمات الواقية من الشمس والكريمات المزيلة للتصبّغ الجلدي (مثل الهيدروكينون Hydroquinone) والكريمات المزيلة لحبّ الشباب (مثل حمض الأزلايك acide azélaïque)،والكريمات القاحطة والمقشّرة للوجه لأن في تركيبتها حمض الجليكوليك acide glycolique.

تجمع بعض العلاجات ما بين عدّة كريمات مشتركة قائمة على ثلاثة منتجات هي hydroquinone و trétinoïne وStéroïde.

ضيفة الحلقة الدكتورة لمى جعلوك، الإختصاصية في أمراض الجلدية والتجميل والليزر في مستشفى الزهراء في دبي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.