تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

علاج حديث قيد الدرس لداء الرشاشيات القصبي الرئوي التحسّسي

سمعي
الرئتان (pixabay)
3 دقائق

يوقع فطر « Aspergillus » الناس ذوي المناعة المنخفضة بداء Aspergillose أو بالعربية "داء الرشاشيات القصبي الرئوي التحسّسي الذي يبقى من الأمراض ذات التشخيص الصعب لتشابه الأعراض الخاصّة فيه مع أعراض على صلة بأمراض أخرى من قبيل ارتفاع درجة الحرارة والسعال وضيق التنفّس والتعب العضلي الشديد والانهاك.

إعلان

تقدّر البيانات الحديثة أنّ عدد المتعايشين مع مرض الرشاشيات القصبي الرئوي التحسّسي يصل في العالم أجمع إلى 3 ملايين إنسان، منهم 240 ألف إنسان في أوروبا.

يتميّز فطر aspergillus عن سائر الفطريات أنّه متناهي الصغر ويبقى على قيد الحياة حتى في درجات حرارة تناهز عتبة 55 درجة مئوية. ويتواجد هذا الفطر عادة في الهواء الذي نتنشّق جميعا من دون أن تحدث تجاهه حساسية من قبل الأصحّاء. إنّما تحدث الحساسية العالية عليه لدى المصابين بضعف المناعة ولدى الذين خضعوا لزراعة أعضاء.

كما أنّ الناس الذين سبق وأن تعرّضوا لمرض السلّ Tuberculose وكانوا يقطنون في بيوت فقيرة يتوطّن على جدرانها عفونة حاضنة لفطر aspergillus أو كانوا من فئة المزارعين الذين يُعطون الماشية والخيل علفا من الحنطة الملوّثة بعفونة فطر aspergillus، سيتعرّضون أكثر من غيرهم لحساسية داء الرشاشيات القصبي الرئوي.

يتمّ تشخيص مرض aspergillose بواسطة تحاليل الدم والصورة الإشعاعيّة الصّدريّة وأخذ الخزعة عبر المنظار.
في حال بقي المصابون بداء aspergillose بلا علاج، يتعرّض 50% إلى 80% منهم إلى الموت المحتّم بعد 5 سنوات. يتوفّر حاليا علاج باهظ الثمن لهذا النوع من الحساسية ويقتصر على مضادات الفطريات التي تعطى عبر الوريد بالمصل. هذا العلاج متعب جدا لأن مدّة المعالجة به تستغرق نصف سنة إلى سنة كاملة.

في آخر مؤتمر دولي عُقد منتصف شهر سبتمبر الماضي للجمعية الأوروبية للأمراض الرئوية، تمّ الإعلان عن انطلاق التجارب العلمية في فرنسا لتطوير دواء سهل الاستخدام وذات كلفة بسيطة يكون بديلا عن مضادات الفطريات التي تؤخذ بالوريد لمحاربة فطريات aspergillose. يشرف على هذه التجارب ثلاث دكاترة همCendrine Godet و Jacques Cadranelو Francis Couturaud. هؤلاء الثلاثة يعملون على تطوير العلاج بالجهاز البخاري aerosol therapy الذي يصل من خلاله الدواء بسرعة قصوى إلى الشعب الهوائية من دون الحاجة إلى العلاج بالمصل.   

ضيفة الحلقة فاتنة معطي، الدكتورة الاختصاصية في الأمراض الصدرية والحساسية.

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.