تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

تمييز التهاب القولون التقرّحي عن داء كرون

سمعي
الصورة (أرشيف)
3 دقائق

يندرج التهاب القولون التقرّحي ضمن أمراض المناعة الذاتية مثله مثل داء كرون. وإن كان كلا المرضين ينتميان إلى أمراض الأمعاء الالتهابية-المزمنة، إلا أن التهاب القولون التقرّحي rectocolite hémorragique ينشأ في منطقة القولون وليس في أيّ منطقة أخرى من الجهاز الهضمي، كما يحصل في داء كرون.

إعلان

ويطال التهاب القولون التقرّحي  ulcerative colitis أو rectocolite hémorragique بشكل خاص الشباب ما بين عمر 20 و 30 سنة مع أنّ هناك ذروة ثانية للإصابة تحصل ما بعد عمر 60 عاما.

يتميّز التهاب القولون التقرّحي بهجمات عنيفة تعيق وتجبر الإنسان على زيارة المرحاض أكثر من مرّة في اليوم بسبب الإسهال المتكرّر طيلة أسابيع كاملة. ولذلك، لا علاقة لالتهاب القولون التقرّحي، لا من قريب ولا من بعيد، بإسهال السفر أو بالإسهال العرضي- العابر الذي يتأتّى عن تسمّم غذائي.

ويترافق التهاب القولون التقرّحي بعلامات منذرة من قبيل الإسهال المصحوب بآلام عنيفة وبفقر الدم وبخسارة الوزن وبظهور الدم في البراز مع التعب العام.

ويمكن تشخيص التهاب القولون التقرّحي من خلال إجراء فحوصات الدم التي تحدّد ما إذا كان المريض يشكو من أنيميا أو لا. كما يتطلّب التشخيص الدقيق إخضاع المريض لفحص المنظار  colonoscopy من أجل تقييم المشكلات المعوية المختلفة كآلام المعدة والنزيف والقرح والأورام.

يُطلب من كلّ مريض يعاني منذ أكثر من 10 سنوات من التهاب القولون التقرّحي أن يخضع كلّ سنة لفحص المنظار كي يتحقّق الجسم الطبّي من سلامة جهازه الهضمي، لأنّ المصابين بالتهاب القولون التقرّحي- المزمن يزداد عندهم خطر التعرّض لسرطان القولون أكثر من الباقين.

 
وتُسجّل أعلى مستويات الإصابة بالتهاب القولون التقرّحي في قارّة أوروبا وبالأخصّ في بلدان أوروبا الشمالية حيث يتراوح عدد المرضى ما بين 60 و100 ألف أوروبي. 

 
ضيف الحلقة علي عيسى، الدكتور الاختصاصي في أمراض الجهاز الهضمي والتنظير في مستشفى الزهراء في دبي.  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.