تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

السيجارة الإلكترونية ترفع الإصابة بالأمراض الفطرية

سمعي
الصورة (pixabay)
3 دقائق

يُضاعف البخار المنبعث من السجائر الإلكترونية الحاوية على النيكوتين خطر الإصابة بفطريات الفم إلى مرّتين، وفق ما ورد في دراسة حديثة صدرت عن جامعة لافال الكندية في مجلّة Environmental research.

إعلان

منذ زمن طويل، يدري الباحثون أنّ إدمان تدخين التبغ يتسبّب بمجموعة كبيرة من أمراض التهاب اللثّة وأنّ دخان احتراق السجائر يعزّز الأذى الحاصل من نموّ فطريات Candida albicans. ولذلك حاول الباحثون الكنديون معرفة هذه المرّة ما إذا كانت تقود السيجارة الإلكترونية إلى نفس الأضرار، ليُثبت لهم أنّ خطر الإصابة بفطريات داء المُبْيَضّات oral thrush أو candidose orale هو مُشابه لما يحصل مع السيجارة الورقية.

ينتج داءُ المُبْيّضات عن تكاثر نوع من الفطريات يسمى المُبْيَضّة. (Candida) وهناك أنواع عديدة من هذا الفطر أكثرها شيوعاً المبيضة البيضاء (Candida albicans). هذه الفطريات تعيش بشكل طبيعي في أجزاء مختلفة من الجسم كالفم، المعدة أو المهبل دون أن تتسبب بالعدوى. ولكن بعض المحرّضات الخارجية -كالتدخين مثلا-تساهم بزيادة تكاثر فطريات المبيضة بشكل هائل فينشأ مرض المُبيضّاتOral     Candidiasis  الذي يتميّز بظهور بُقع بيضاء على الحنك واللسان يحصل نزيف عند حكّها ويشعر الشخص بألم يصعب معه الأكل والشرب.

 حسب رأي الدكتور Mahmoud Rouabhia الكاتب الرئيسي للدراسة الكندية التي جئنا على سيرتها أعلاه، إنّ سوائل السجائر الإلكترونية الحاوية على السكّر تحرّض على تكوّن الجذور الحرّة الضارّة والالتهابات. وعلى المدى الطويل، سوف تتسبّب هذه الالتهابات بآفات ضمن خلايا اللثة غالبا ما تُضعف الدفاعات المناعية ضمن الفم فتنشأ حينئذ أمراض الفم والأسنان.

ختاما إنّ الاعتماد على السيجارة الإلكترونية في سبيل التوصّل إلى الإقلاع النهائي عن التدخين لا يجوز أن يدوم لأشهر وسنين طويلة. إنّما كعون مؤقّت يصلح الارتكاز على السيجارة الإلكترونية لفترة قصيرة خلال المسعى الجبّار لوقف التدخين على أنواعه.

ضيف الحلقة الدكتور شريف فايد، استشاري أمراض الجهاز التنفّسي في مستشفى الزهراء في دبي.  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.