تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

هل النوم القهري اللاإرادي مرض مناعي-ذاتي؟

سمعي
الصورة (أرشيف)

قدّمت جامعة كوبنهاغن الدانماركية برهانا جديدا ليس حاسما بشأن أن مرض النوم القهري اللاإرادي خلال النهار Narcolepsie هو مرض مناعي-ذاتي من الوارد أن ينضمّ يوما ما إلى لائحة الأمراض المناعية-الذاتية.

إعلان

من خلال العيّنة التي اختيرت ضمن الدراسة الدانماركية وطالت المقارنة فيها فئتين، الأولى مؤلّفة من 20 مريضا مصابا بمرض النوم القهري والثانية مؤلّفة من 52 شخصا معافى، اكتشف الباحثون الدانماركيون أنّ معظم أعضاء الفئة الأولى المريضة بالنوم القهري تحمل خلايا بيضاء ناشطة ذاتيا هي Lymphocytes T CD8.

هذا العيب الدموي الذي لا يحصل لدى الأصحّاء، دفع بالباحثين الدانماركيين إلى ترجيح أنّ مرض النوم القهري يندرج بالأحرى ضمن الأمراض المناعية- الذاتية.

على أثر صدور الدراسة الدانماركية في مجلّة Nature Communications  بتاريخ 19 شباط/ فبراير 2019، قالت إحدى كاتبات الدراسة الباحثة Birgitte Rahbek Kornum إنّ هذه المعرفة العلمية الجديدة ستساعد الباحثين على إيجاد علاجات نوعيّة لمرض النوم القهريّ المزمن.

يطرأ مرض "التغفيق" أو Narcolepsy بعمر متوسط يتراوح ما بين العشرين والأربعين عاما لكنّ حدوثه  يبقى ضئيلا ليطال فقط شخصين من أصل مائة ألف إنسان.

وتتميّز الأعراض المباغتة في النوم القهري اللاإرادي بالغفيان المفاجئ بعد نوبة الجمدة Cataplexie وبالهلوسات مقتبل النوم. ويظلّ الشخص المصاب بهذا المرض متعبا ونعسانا وفاقدا لقدرته على العمل وقيادة السيارة أو الوقوف وراء آلة تشغيل في مصنع أو الجلوس ساعات طويلة وراء مكتب.

وتُعرّف نوبة الجمدة Cataplexie بأنّها حالة مباغتة تتّصف بفقدان وظيفة العضلات كتدلي عضلات الوجه وارتخاء في الرقبة أو الركبة وعدم القدرة على التحدث الواضح، وإلى تهاوي الجسد كُلّيا. يبعث على حصول نوبة الجمدة عيش لحظات عاطفية قوية من قبيل الضحك والغضب والاندهاش والخوف. وقد تدوم نوبة الجمدة من عدة ثواني إلى عدة دقائق. وقد تظهر الجمدة على شكل نوبة صرع تشنجية.

كلّما تمّ اكتشاف المرض في المرحلة الأولى من بدايته كلمّا تمكّن الأطباء من إيقاف تلف دماغ المريض بواسطة أدوية المناعة الذاتية المُعطّلة لعمل خلايا Lymphocytes T CD8.

أمّا في حال تأخر تشخيص المرض إلى ما بعد شهرين على بداية الأعراض، تصبح العلاجات مزمنة لمنع هذه الأعراض وتخفيف نوبات الجمدة.

ويعتمد التشخيص في بداية الأمر على قضاء ليلة نوم في مركز متخصص باضطرابات النوم لنفي أنّ نعاس المريض خلال النهار سببه انقطاع التنفّس أثناء الليل.

ضيف الحلقة هادي جرداق، الاختصاصي في الطبّ الباطني وعلاج اضطرابات النوم وأمراض الرئة.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن