تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صحتكم تهمنا

هل النهوض الليلي من السرير لقضاء حاجة التبوّل علامة لارتفاع الضغط الشرياني؟

سمعي

التبول الليلي Nocturia يندرج ضمن الأعراض الوجيهة التي تمسّ بشدة بجودة حياة المريض. الحاجة الماسّة للاستيقاظ من النوم عدة مرات لقضاء حاجة التبوّل لا تتيح النوم المتواصل ذا الجودة طوال الليل، مما يسبّب التعب في اليوم التالي وتزداد القابلية على سرعة العصبية والنفور النفسي والاكتئاب والهبوط المتوسطّي في القدرات الذهنية والأدائية خلال النهار.

إعلان

إنّما إن كانت الصحوة الليلية لقضاء حاجة التبوّل طبيعيةً حينما نشرب مشروبات مدرّة للبول على غرار البيرة أو زهورات الأعشاب من جهة، لا يكون النهوض التلقائي-اليومي من السرير للإسراع إلى المرحاض أكثر من مرّة في الليل طبيعيا من جهة أخرى. فوفق ما جاء في دراسة يابانية قام بها باحثون من جامعة Sendai، قد يتأتّى النهوض الليلي المتكّرر للتبوّل جرّاء التلاعب في ضغط الدمّ الشرياني

هذه الدراسة اليابانية المنشورة بتاريخ 30 مارس/آذار 2019 على موقع الجمعية الأوروبية لطبّ القلب، بحثت العلاقة ما بين التبوّل الليلي وارتفاع ضغط الدم في السكان اليابانيين. اختار الباحثون 3749 متطوّعا من مدينة واتاري ليخضعوا لفحوصات طبّية شاملة تمّت خلال عام 2017. أثناء إجراء الفحوصات، قاس الباحثون ضغط الدم لدى المتطوّعين على مراحل متفرقّة ومتعدّدة. وحصد الباحثون عبر الاستمارات التي ملأها المتطوّعون عدد مرّات نهوضهم من النوم للتبوّل.  إثر تحليل الاستمارات، وجد الدكتور Satoshi Konno الكاتب الرئيسي للدراسة أنّ الاستيقاظ في الليل لقضاء حاجة التبول مرتبطٌ بزيادة مخاطر ارتفاع ضغط الدم بنسبة 40٪.

ومع ذلك، يُدرك الدكتور Satoshi Konno أنّه يلزم وضع نتائج دراسته في نصابها المنطقي لأن ارتفاع ضغط الدم الشرياني لدى اليابانيين مرتبط بشدّة بارتفاع استهلاكهم لملح الطعام. يبلغ متوسط ​​استهلاك المواطن الياباني للملح حوالي 10 غرامات في اليوم الواحد. ويصل الاستهلاك الزائد للملح من قبل اليابانيين إلى أكثر من ضعف ما يُستهلك منه على الصعيد العالمي في المتوسط اليومي. علما أنّ التفسير الذي يُعطى لاستهلاك الملح بإفراط شديد لدى اليابانيين يرتبط بتفضيلهم للأطعمة البحرية وصلصة الصويا المُضافة تلقائيا إلى غالبية أطباقهم.

ضيف الحلقة الدكتور وسام السحلي، استشاري أمراض القلب التدخلي في مستشفى أن أم سي رويال في أبو ظبي.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن