تخطي إلى المحتوى الرئيسي
النشرة الرياضية

"بايرن ميونيخ" يحرز لقب بطولة العالم للأندية بعد كأس الدوري وكأس أبطال أوروبا

سمعي
لاعبا بايرن ميونيخ فرانك ريبيري وفيليب لام يحملان كأس بطولة العالم للأندية بعد فوز فريقهما على الرجاء البيضاوي في 21 كانون الأول 2013، مراكش / المغرب (رويترز)

أحرز بايرن ميونيخ الألماني لقب بطولة العالم للأندية علي استاد مراكش الدولي بالمغرب أمس بعد فوزه على ممثل إفريقيا والعرب نادي الرجاء بهدفين دون رد في أول نصف ساعة من عمر اللقاء.

إعلان

سجل البرازيلي دانتي (7) والإسباني ثياغو الكانتارا (22) الهدفين ليتوج الفريق البافاري موسمه بخماسية نادرة هي الأولى في تاريخه.
كذلك فهي المرة الأولى التي يحرز فيها بايرن ميونيخ لقب بطولة العالم للأندية بنظامها الجديد، والمرة الثالثة في تاريخه كونه ظفر بالكأس العالمية بالنظام القديم، أي الكأس القاريّة "أنتركونتيننتال". وحقق بايرن ميونيخ موسماً استثنائياً بفوزه بثلاثية نادرة هي الدوري والكأس المحليان ودوري أبطال أوروبا بقيادة نجميه الدوليين الهولندي آريين روبن الغائب الأكبر عن المونديال بسبب الإصابة والفرنسي فرانك ريبيري المرشح لجائزة الكرة الذهبية هذا العام.

على المستوى الفردي
اختير مهاجم بايرن ميونيخ بطل أوروبا والعالم الدولي الفرنسي فرانك ريبيري كأفضل لاعب في النسخة العاشرة لمونديال الأندية. وتألق ريبيري في مباراتي فريقه في البطولة وتحديداً في المباراة الأولى أمام غوانغجو الصيني بطل آسيا، حيث سجل أحد الأهداف الثلاثة لفريقه. ونال ريبيري الكرة الذهبية متقدماً على زميله في الفريق البافاري القائد فيليب لام صاحب الكرة الفضية، فيما عادت الكرة البرونزية لمهاجم الرجاء البيضاوي المغربي محسن ياجور صاحب هدفين في البطولة. أما جائزة اللعب النظيف فقد حصل عليها الفريق البافاري الذي توج بلقب البطولة.

بدوره أصبح الإسباني جوزيب غوارديولا أول مدرب الفريق يحرز لقب بطولة العالم للأندية في كرة القدم مع فريقين مختلفين، وهو اللقب الثالث لغوارديولا في المونديال العالمي بعدما قاد فريقه السابق برشلونة الإسباني إلى لقبين عام 2009 في أبو ظبي وعام 2011 في اليابان. وحقق غوارديولا ما عجز عنه مواطنه رافايل بينيتيز الوحيد الذي خاض مباراتين نهائيتين في مونديال الأندية مع فريقين مختلفين حيث خسر نهائي عام 2005 مع ليفربول الانكليزي أمام ساو باولو البرازيلي صفر - 1 وتوج بلقب عام 2010 مع إنتر ميلان الإيطالي على حساب مازيمبي الكونغولي الديموقراطي 3 - صفر .

وفي مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع انتصر أتليتيكو مينيرو البرازيلي، بطل أمريكا الجنوبية، على غوانغجو الصيني بطل آسيا 3 – 2. سجل دييغو تارديلي ورونالدينيو ولوان أهداف أتليتيكو مينيرو بينما سجل للفريق الصيني البرازيلي موريكي والأرجنتيني داريو كونكا.

الدوري الفرنسي

والآن إلى أبرز نتائج الدوريات الأوربية ليوم أمس ونبدأ بفرنسا: حيث ارتقى سانت إتيان إلى المركز الرابع مؤقتاً إثر فوزه على ضيفه نانت 2-صفر أمس في المرحلة التاسعة عشرة، وتقدم بفارق الأهداف على بوردو الذي يحل اليوم ضيفاً على مرسيليا وصيف البطل.
"نيس" انتصر علي إيفيان بثلاثية مقابل هدف و"سوشو" فاز على "رين" بثنائية مقابل هدف و"رانس" انتصر على "اجاكسيو" برباعية مقابل هدف واحد. اليوم يلتقي حامل اللقب باريس سان جيرمان بمطارده "ليل".

الدوري الانكليزي

في إنجلترا، تصدر ليفربول الترتيب مؤقتاً بعد فوزه على ضيفه كارديف سيتي 3-1 أمس في افتتاح المرحلة السابعة عشرة من البريمرليغ لويس سواريز سجل هدفين من جملة الثلاثة ليؤكد علو كعبه التهديفي هذا الموسم وليرفع الريدز رصيدهم من النقاط إلى 36 نقطة متقدمين بفارق نقطة واحدة على المتصدر السابق أرسنال بانتظار قمة الأخير مع ضيفه تشلسي الثالث غداً في ختام المرحلة.
بذات النتيجة انتصر مانشستر يونايتد على وستهام يونايتد. داني ويلبك وعدنان يانوزاي واشلي يونغ سجلو ثلاثية مانشستر بينما سجل يتيمة وستهام كارتن كول . مانشستر سيتي خارج الأرض ضرب برباعية مقابل هدفين لفولهام المستضيف بينما انتصر نيوكاسل يونايتد على مستضيفه كريستال بالاس بثلاثية نظيفة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.