تخطي إلى المحتوى الرئيسي
النشرة الرياضية

كرة القدم الفرنسية: فريقا مرسيليا وليون يتعادلان سلبياً في مباراة القمة

سمعي
رومايو وفكير من فريقي مارسيليا وليون يتنازعان على الكرة في مباراة القمة الفرنسية15-03-15( الصورة من رويترز)

في فرنسا انتهت مباراة القمة بين متصدر البطولة ليون ومضيفه مارسيليا صاحب المركز الثالث بالتعادل السلبي ليقتسم الفريقان نقاط اللقاء ويبقى ليون في الصدارة ب58 نقطة ومارسيليا ثالث ب 54 نقطة.

إعلان
 
باريس سان جيرمان صاحب المركز الثاني خسر على أرض بوردو بثلاثة أهداف مقابل هدفين، تقدم بوردو بالهدف الأول عن طريق لامين سان في الدقيقة ال18 لكن زلاتان ابراهيموفيتش عادل في الدقيقة 50 لفريق العاصمة، ليأتي بعد نحو 20 ساعة التونسي وهبي الخزري بالهدف الثاني لأصحاب الأرض. لكن ابراهيموفيتش عاد بهدف التعادل من ضربة جزاء ارتكبت مع لافيزي لكن دييجو رولان أحرز الهدف الثالث بعد نحو ثلاث دقائق ليبقى على ذلك فريق العاصمة في نقاطه ال56
 
بعد المواجهة انفعل زلاتان ابراهيموفيتش بشدة على الحكام وهو في طريقه الى غرفة تبديل الملابس وقام بتوجيه اساءات لهم ولفرنسا، ذاكراً انه لم ير أي مستوى تحكيم كهذا طوال مسيرته ل15 عاماً في كرة القدم مشيراً الى أن هذا البلد لا يستحق فريقاً كباريس سان جيرمان.
 
في انجلترا سقط المتصدر تشيلسي في فخ التعادل مع ضيفه ساوثهامبتون بهدف لكل فريق. تقدم للبوز دييغو كوستا منذ ربع الساعة الأولى لكن الفريق الضيف عادل  عبر تاديتش من ركلة جزاء في الدقيقة ال19 ليستمر الحال على ذلك حتى انتهاء الوقت الأصلي من عمر المباراة، ليصعد تشيلسي الى النقطة ال64 في صدارة المنافسة ويتيح بذلك فرصة للثنائي آرسنال ومان يونايتد المنتصرين في مواجهات هذا الأسبوع للاقتراب منه، لكن للبلوز مباراة مؤجلة.
 
آرسنال كان قد فاز بالثلاثة في لقاءه ضمن هذه الجولة وبذات العدد من الأهداف انتصر مانشستر يونايتد على توتنهام، أحرز الأهداف فلايني وكاريك وروني  ليصعد مان يونايتد بنقاطه الى 56 نقطة خلف آرسنال صاحب ال57 ومان سيتي الثاني صاحب ال58 نقطة والذي كان قد خسر مباراته ضمن هذا الأسبوع في ملعب بيرنلي.
بعد نتائج هذه الجولة يرى المدرب جوزيه مورينهو فتح باب المنافسة لأكثر من فريقين على اللقب هذا العام.
 
في اسبانيا انتصر ريال مدريد على ضيفه ليفانتي بهدفين دون رد سجلهما غاريث بيل  اللاعب الويلزي الذي حدث كثير من اللغط مؤخراً حول عدم شعوره بالراحة في صفوف الميرينغى في هذه الفترة.

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن