تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

صحف فرنسية تتساءل :هل يمكن أن نصدق هولاند؟

سمعي
مونت كارلو الدولية
إعداد : هادي بوبطان

غداة المقابلة غير المألوفة عبر الإذاعة والتلفزيون أمس التي حاول الرئيسُ الفرنسي فرنسوا هولاند، الذي تواجِهُ شعبيتُه تراجعا كبيرًا بعد عاميْنِ على انتخابه، خلالها إقناع الفرنسيين بأن مرحلة جديدة في ولايته الرئاسية بدأت تحت شعار"التغيير الاقتصادي"، توقفت صحف فرنسية عديدة عند هذا الحدث.

إعلان
 
صحيفةُ "لوباريزيان" طرحت السؤال في صفحتها الأولى: هل يمكن تصديقُ هولاند؟ مشيرة إلى أنّ عددا من القراء الذين استجوبتهم الصحيفة إثر المقابلة أعطُوا آراءً متباينة ولكن معظمها "يُشكك في مصداقية كلام رئيس الدولة".
 
من جانبها صحيفةُ "لوفيغارو" المقربة من اليمين ركّزت على الموضوعِ مُنتقدة فرانسوا هولاند في الافتتاحية مشيرة إلى أنه مُصاب بظاهرة التأجيل، تأجيل حل مشكلة البطالة، والنهوض بالاقتصاد الفرنسي.. وهو يعد الفرنسيين منذ عامين بقرب الانفراج ويكتفي بمطالبتهم بالصبر. وتقول" لوفيغارو" في افتتاحيتها: باستِماعنا إلى هولاند نحسِدُه على تفاؤله هذا رغم أوضاع فرنسا.
 
صحيفة "لوموند" علّقت هي الأُخرى على مقابلة هولاند قائلة إن رئيس الدولة دافع عن عملِ حُكومته واضعا قضية البطالة في صُلب اهتماماته وقائلا، البَطالة هي هاجِسي، هي كِفاحي"        
 
أما صحيفة "لومانيتيه" الشيوعية فرات أنّ هولاند الذي يُحاول استعادة ثقة الفرنسيين ما بين ظهورٍ في وسائل الإعلام وزياراتٍ ميدانية، من الصعب أن يستعيد ثقة الطبقات الشعبية.
 
صحيفة "ليزيكو" ركّزت على رغبة هولاند في تأجيل الانتخابات المناطِقية إلى 2016، وهو أمرٌ رأى فيه اليمين المُعارض "عبثا انتخابيا" ليتفادى هولاند والحزب الاشتراكي صفعة انتخابية جديدة بعد الانتخابات البلدية.
 
انتخابات تشريعية في جنوب إفريقيا اليوم، وأسطُورة المؤتمر الوطني الإفريقي مُتصدعة
 
موضوعُ الانتخابات التشريعية في جنوب إفريقيا حظِي باهتمام الصُّحف الفرنسية، صحيفةُ "ليبراسيون" كتبت : في وقت تَنتَخِبُ البلاد اليوم، فإنّ الحزبَ الحاكم ،رمز التصدي لنظام الفصل العنصري، خيّب آمالَ ملايينِ المنتخبين وسط انتقاداتٍ لهُ بالفساد.
ورغم فقدان المؤتمر الوطني الإفريقي من بريقه منذ
فوز نلسون مانديلا في 1994، تُضيف الصحيفة، فانه من المُرجح أن يُحقق هذا الحزب الحاكم نصرًا كبيرا في الانتخابات التشريعية.
  
 بدورها صحيفةُ "لوفيغارو" تناولت موضوع الانتخابات التشريعية في جنوب إفريقيا مركِّزة على الإحباط داخل شريحة واسعة من الناخبين من المؤتمر الوطني الإفريقي حيث أجرت موفدة "لوفيغارو" الخاصة كارولين ديماي تحقيقاتٍ ميدانية مع مواطنين جنوب إفريقيين صوّتوا قبل خمس سنوات لصالح هذا الحزب الذي يترأسُه جاكوب زوما المرشح لولاية رئاسية ثانية فقد أعربوا عن انتقاداتهم للحزب والسلطة بالتخلي عن الوعود الانتخابية.
 
وبشان عملية سير هذه الانتخابات، تُذكِّر الصحيفة، بأن هذه العملية ستسمحُ بانتخاب 400 نائبسينتخبُون بدورِهم الرئيس المقبل في 21 أيار/ مايو الجاري، بعد عشرين عاماً من أول انتخابات ديمقراطية في جنوب إفريقيا شهدت انتخاب الزعيم التاريخي نيلسون مانديلا رئيسًا للبلاد.ٍ
 
لبنان المُضطرب والمُنقسم بسبب الحرب السورية يبحث عن رئيس توافُقي
 
عنوانُ مقال في صحيفة "لوموند" لموفدتها إلى بيروت لور ستيفان حيث تقول إنّ النواب اللبنانيين يجتمعون اليوم للمرة الثالثة في مُحاولة لانتخاب رئيس توافُقي من الطائفة المارونية كما يقتضي العرفُ خلفاً للرئيس ميشال سليمان الذيتنتهي ولايته في 25 أيار/مايو.
وتضيف موفدة "لوموند" بأنه، إلا إذا حصلت مُفاجأة، فان هذه الجلسة الثالثة ستُسجِّل أيضا استمرارَ عدمِ التوافق حيث يُواجه لبنان خطرَ الفراغ في سدة الرئاسةالأولى، في ظل هذا الغياب للتوافق بين معسكرين خصمين  بسبب الأزمة السورية الذي حال مرّتين دُون اكتمالِ نصابالبرلمان.
  
 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.