تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

العالم عاجز أمام حرب إسرائيل على غزة وفرنسا تحتفل بعيدها الوطني

سمعي
مونت كارلو الدولية

الحدث الرياضي الأبرز في العالم، الذي تمثل بتتويج المنتخب الألماني بطل العالم لكرة القدم، بعد تغلبه على نظيره الأرجنتيني بهدف نظيف، لم يغيّب أحداث غزة عن صفحات ليبراسيون، في الوقت الذي ركزت فيه لوفيغارو اهتمامها على احتفال فرنسا بعيدها الوطني.

إعلان

إعداد: رلى أبي حيدر.

إسرائيل، عجز العالم

تحت هذا العنوان، نشرت ليبراسيون على صفحاتها الأولى ملفا موسعا حول تصاعد وتيرة العنف بين الإسرائيليين والفلسطينيين، أشارت فيه الى عجز المجتمع الدولي عن وضع حد لدوامة العنف في الشرق الأوسط في الوقت الذي تُنذر فيه الغارات الجوية الاسرائيلية على قطاع غزة بعملية برية واسعة النطاق.

صحيفة لوفيغارو عنونت من جهتها: غزة إسرائيل تصعّد مشيرة إلى التهديدات الإسرائيلية بتكثيف الغارات بعدما دعت سكان شمال القطاع الى اخلاء منازلهم

صمت القاهرة المحفوف بالمخاطر

في تقرير للصحافية جينا لوبرا Jenna Le Bras، علقت صحيفة ليبراسيون على الرفض المصري غير المسبوق للعب دور الوسيط بين الاسرائيليين والفلسطينيين.

و أوضحت ليبراسيون ان الرئيس المصري المنتخب، عبد الفتاح السيسي، الذي يشن حملة مناهضة للإسلاميين، يمتنع عن تقديم اي دعم لحركة حماس.

في المقابل، ذكرت الصحيفة ان عددا من المراقبين يرى انه من الصعب أن يَبقى السيسي على هذا الموقف، لاسيما وأنه أخذ على عاتقه موقف مصر التاريخي باعتبارها المدافع عن القضية الفلسطينية.

من جهة أخرى، نقلت ليبراسيون عن المحلل الجيوستراتيجي، فريدريك إنسيل Frédéric Encel، قوله إن السيسي يمتلك رغبة في إضعاف حماس من خلال التعاون بشكل متكتم مع إسرائيل، خاصة وأنه يدرك تماما أن الشرط الأساسي لاستمرار المساعدات الأمريكية للقاهرة يمر عبر هذا التعاون.

غير ان الصحيفة رأت أن هذا الموقف المصري محفوف بالمخاطر لأن تصاعد العنف في الأراضي الفلسطينية سيكون له انعكاسات على الوضع الأمني في مصر، حيث قد يتسلل ناشطون إسلاميون راديكاليون الى سيناء.

هولاند مجبر على توضيح سياسته في مواجهة الانتقادات

على الصعيد الفرنسي الداخلي، وفي تعليق على احتفال الرابع عشر من تموز-يوليو العيد الوطني الفرنسي، استبقت صحيفة لوفيغارو المقابلة التلفزيونية التقليدية التي سيجريها الرئيس الفرنسي اليوم بهذه المناسبة، حيث رجحت ان يقوم فرانسوا هولاند الذي يستفيد حاليا من تحسن طفيف في شعبيته بتسليط الضوء على الاشهر الستة الأخيرة لرئاسته، لاسيما الانعطافة الاجتماعية – الاشتراكية التي بدأها منذ مطلع العام الحالي، والتي تجسدت مؤخرا بميثاق المسؤولية.

لوفيغارو اعتبرت أن الرئيس هولاند سيسعى لتأكيد نزعته الاصلاحية، وذلك بالرغم من الانتقادات اليسارية التي تزداد حدة، والتي تصدر احيانا من داخل حزبه.

قائد أركان الجيوش الفرنسية يحذر من تقليص ميزانية الجيش

ودائما بمناسبة الاحتفال بالعيد الوطني الفرنسي، نشرت لوفيغارو حديثا حصريا مع قائد أركان الجيوش الفرنسية، الجنرال بيير دو فيلييه Pierre de Villiers، أوضح فيه ان القوات الفرنسية تبذل حاليا "120 %" من طاقاتها، وبالتالي لن تتحمل تقليصا جديدا لميزانيتها.

في هذا الصدد، اعتبرت لوفيغارو أن العسكريين يستحقون كل التقدير على تصرفهم المثالي، مشيرة انه لو تعرضت أي مؤسسة عامة أخرى لهذا الضغط المالي لقام موظفوها بتنظيم الإضرابات والمسيرات، في حين ان المسيرة الوحيدة التي يحق للعسكريين القيام بها هي مسيرة الرابع عشر من يوليو، من قوس النصر حتى ساحة الكونكورد.

الرابع عشر من تموز-يوليو يثير الجدل في الجزائر

في تقرير للصحافية ميلاني ماتاريز Mélanie Matarese...توقفت لوفيغارو عند الجدل الذي أثارته المشاركة الجزائرية في الاستعراض العسكري للرابع عشر من تموز-يوليو، حيث اعتبر التيار المطالب باعتذار فرنسي على كل ما ارتكبته فرنسا بحق الجزائريين أبان الحقبة الاستعمارية بان هذه المشاركة هي بمثابة "إهانة" للجزائريين، و|مساس بالسيادة الوطنية".

وأوضحت لوفيغارو انه منذ انطلاق الولاية الرابعة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة، لم يحصل ان أثار حدث ما هذا الحد من الجدل داخل الطبقة السياسية والمجتمع المدني الجزائريين.

الاتصالات التي تعزز الشكوك حول ساركوزي

في تقرير للصحافي فابريس تاسيل Fabrice Tassel علقت صحيفة ليبراسيون على التسجيلات الصوتية للمكالمات الهاتفية التي نشرتها صحيفة لوموند، والتي كانت قد فتحت الطريق أمام رفع دعوى بحق الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي بتهمة "الفساد" و"استغلال النفوذ".

ذكرت ليبراسيون أن هذه التسجيلات المنشورة، التي أظهرت أن ساركوزي أكد لمحاميه أنه سيفعل كل ما في وسعه من أجل تعيين المدعي العام في المحكمة القضائية العليا، جيلبير أزيبر، في منصب رفيع في إمارة موناكو، مقابل خدماته، قد تعمق من مشاكل الرئيس الفرنسي السابق لا سيما وانه بموجب القانون الفرنسي لا يجوز الوعد بتقديم منصب عام كخدمة سواء حصل عليها الشخص المعني في النهاية أم لم يحصل.

ألمانيا... بطلة كأس العالم

"ألمانيا أربعة نجوم"، هذا العنوان تصدر الصفحة الأولى من صحيفة ليبيراسيون التي وصفت المباراة التي فازت فيه المانيا بكأس العالم لعام 2014 ..متغلبة على الارجنتين بهدف نظيف... بالمتوازنة.

لوباريزيان كتبت: بعد مباراة مليئة بالتوتر. الألمان فازوا بكأس العالم للمر الرابعة بعد تغلبهم على الارجنتين. نهائي جميل في مونديال ناجح.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن