قراءة في الصحف الفرنسية

عشائر عراقية تنضم للحرب على "داعش" ودوفيلبان ينتقد العمل العسكري

سمعي
الصورة من رويترز
إعداد : هادي بوبطان
5 دقائق

من أبرز اهتمامات الصحف الفرنسية اليوم: العراق، عشائر سنية تنضمّ إلى التصدي لتنظيم الدولة الإسلامية، ورئيس وزراء فرنسي سابق ينتقد لجوء الغرب إلى العمل العسكري لمحاربة "داعش"، وفي فرنسا، حكومة فالس تنال ثقة الجمعية الوطنية بأغلبية ضئيلة.

إعلان

هل بدأت قبائل عراقية سنيّة تقترب من الغربيين للانضمام إلى محاربة "داعش"؟، صحيفة "لوفيغارو"، وفي مقال لجورج مالبرينو المتخصص في قضايا الشرق الأوسط، توقفت عند هذا الموضوع مشيرة إلى أنّ القبائل السنيّة التي كانت جزءا من المشكلة ربما تصبح جزءا من الحل، فمعظم قبائل شمال العراق وغربه سهّل سيطرة مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية على ثلث العراق، ولكن -تضيف الصحيفة- بعد ثلاثة أشهر من العيش تحت حكم الخليفة فإن بعض العشائر أصبح يقلب الولاء وأصبحت بعض العشائر السنية تنظّم صفوفها للمشاركة في الحرب على "داعش"، حيث "كتائب القائم" في محافظة الأنبار بهجمات على مكاتب تنظيم الدولة الإسلامية، كما أن العديد من القبائل الأخرى المستاءة من ابتزازات "داعش"، وعدت بمحاربة الجهاديين متشجعة بوعود رئيس الوزراء الشيعي الجديد حيدر العبادي بعدم قصف المناطق التي يسكنها مدنيون بدعوى ضرب الجهاديين.

عامل آخر تتحدث عنهُ صحيفة " لوفيغارو" هو العامل الإقليمي حيث تعمل السعودية عبر المستشار الملكي لأزمتيْ العراق وسوريا، الأمير بندر بن سلطان على عزل الجهاديين عن قبائل الأنبار القوية، والسعودية والأردن -تقول الصحيفة- يعملان على مساعدة السنّة، وسط غياب أي أفق لاستعادة السلطة في بغداد، على استقلال ذاتي واسع في إطار دولة فيدرالية.

دوفيلبان ينتقد التدخل الغربي في العراق

في مقال له في صفحة الرأي بصحيفة "ليبراسيون" رئيس الوزراء الفرنسي الاسبق دومنيك دوفيلبان، الذي اشتهر عندما كان وزير خارجية فرنسا في عهد الرئيس جاك شيراك بقيادة حملة المعارضة الفرنسية للغزو الأمريكي البريطاني للعراق في 2003، هذا المسؤول الفرنسي الأسبق ينتقد مجددا لجوء الغربيين إلى القوة في حل مشاكل الشرق الأوسط قائلا إن الغرب يكرّر الأخطاء منذ 2001 وإن استراتيجيه تُعطي نتائج عكسية مذكّرا بالأوضاع الكارثية في أفغانستان بدعوى محاربة القاعدة وفي كل من العراق وليبيا بدعوى التخلص من الديكتاتوريين، والنتيجة -يقول دومنيك دوفيلبان في صحيفة "ليبراسيون"- الإرهاب يزاد انتشارا والقاعدة ولّدت تنظيمات أخرى أكثر وحشية. والدول التي من المفترض أن يخلصّها الغرب أغرقها، على العكس، وحوّلها إلى بؤر للإرهاب.

رحلة الموت في البحر المتوسط هربا من جحيم قطاع غزّة

موفدة صحيفة "لوفيغارو" إلى خان يونس سيريل لويس تُعالج هذا الموضوع مشيرة إلى أنّ رحلات المهاجرين من غزة على متن مراكب أملا في الوصول إلى أوروبا بحثا عن حياة أفضل، تتكثّف منذ نهاية الحرب الإسرائيلية الأخيرة على القطاع. وقد عثر على جثة خمسة عشر فلسطينيا نهاية الأسبوع الماضي على شواطئ الإسكندرية بعدما غرق المركب الذي كانوا يستقلونه، وقد تم إنقاذ حياة أكثر من سبعين آخرين من قبل خفر الشواطئ المصريين.

وتضيف موفدة "لوفيغارو" إلى خان يونس بان جميع الشباب هنا في قطاع غزة ورغم الأنباء المتواصلة عما يحل بالمهاجرين، همهم الوحيد الخروج من جحيم القطاع حيث لا أمل لهم ولا أمن.. والعبور بحرا إلى ايطاليا للالتحاق ببلجيكا أو بالدول الاسكندينافية.

في فرنسا، حكومة فالس تنال ثقة الجمعية الوطنية بأغلبية ضئيلة

نالت حكومة رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس، التي تعاني من تدن قياسي لشعبيتها ومن انتقادات حتى في أوساط اليسار، نالت أمس الثلاثاء على ثقة الجمعية الوطنية حيث صوّت لصالحها 269 نائبا مقابل معارضة 244 وامتناع 53 عن التصويت.
هذه الغالبية اقل بكثير من الأصوات ال306 التي حصدها فالس مع حكومته الاولى في نيسان/ابريل, وذلك بسبب امتناع 31 نائبا من حزبه عن التصويت, يرفضون طغيان التيار الليبرالي على سياسته، الصحف الفرنسية الصادرة هذا الصباح علّقت على هذا الحدث حيث كتبت "لوفيغارو" فالس مُجبر على الحكم بأغلبية أكثر انقساما، فيما قالت "ليبراسيون" إن فالس "حصل على الثقة بشق الأنفس" بينما رأت صحيفة "لومانتيه" أنّ رئيس الوزراء الفرنسي "يحظى بثقة أقلية ليس في البرلمان وفي فرنسا".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم