قراءة في الصحف الفرنسية

انتخابات تونس الحاسمة والحرب السرية لفرنسا ضد الإرهاب

سمعي
الصورة من رويترز

تونس وانتخاباتها التشريعية من المواضيع التي أفردت لها الصحف الفرنسية حيزا هاما قبل يومين من موعد الانتخابات المقررة يوم الأحد.

إعلان

إعداد نجوى أبو الحسن

 

صراع بين الإسلاميين والعلمانيين في انتخابات تونس

تحت عنوان "تونس تتوقع صداما بين إسلاميي حركة النهضة ومنافسيهم العلمانيين" ترى "إيلودي أوفري" من على صفحات "ليبراسيون"، رى أن أيا من الفريقين لن يستطيع تأمين الغالبية في أول برلمان ما بعد الثورة.

أما "تيري بورت" موفد "لوفيغارو" الخاص إلى تونس، فيعتبر من جهته أن المعركة محسومة لصالح حركة النهضة. وقد أشار في مقال حمل عنوان "الإسلاميون عادوا إلى السلطة" إلى أنهم (الإسلاميون) قاموا بمراجعة ذاتية وحجّموا الجناح المتطرف داخل الحزب كما أنهم أبدوا استعدادا للمشاركة في السلطة مخافة خسارتها كما حدث مع الإخوان المسلمين في مصر.

تونس ما زالت تبحث عن ذاتها

صحيفة "لاكروا" خصصت الغلاف وملفا كاملا للحالة التونسية. فتحت عنوان "تونس ما زالت تبحث عن ذاتها". الصحيفة الكاثوليكية أجرت تحقيقا لدى العاملات في قطاع النسيج في ولاية المنستير. هذا القطاع يعتبر استراتيجيا في هذه الولاية ويؤمن العمل لحوالي 200000 شخص يعملون في حوالي 1900 مؤسسة. العاملات اللواتي تحدثن إلى "لاكروا" عبرن عن خيبتهن من الثورة.

صحيفة "لومانيته" أيضا سلطت الضوء على تونس ونشرت مقابلة مع المؤرخة كريمة دريش مديرة معهد الأبحاث في شؤون المغرب ومركزه تونس. وقد رأت دريش أن التونسيين اكتشفوا بعد الثورة مدى فقر البلد غير أنها اعتبرت أن استعادة حرية التعبير حررت العقول والعمل السياسي.

عائلات رهبان تيبحرين يتهمون الجزائر بإعاقة التحقيق

الجزائر حاضرة أيضا في الصحف الفرنسية من خلال قضية "رهبان تيبحرين" الذين قتلوا في خضم العشرية السوداء التي عرفتها البلاد. فالجزائر سمحت أخيرا للمحققين الفرنسيين بمعاينة بقايا الرهبان إلا أنها منعتهم من نقل العينات إلى فرنسا.
وقد تحدثت عن هذا الموضوع صحيفة "لوفيغارو" تحت عنوان "الجزائر أغضبت عائلات الرهبان" في صدر صفحتها الأولى.

حرب فرنسا السرية ضد الإرهاب في صحراء الساحل

و ليس بعيدا عن الجزائر، خصصت "لوموند" صدر صفحتها الأولى للحرب السرية التي تخوضها فرنسا ضد الإرهاب في صحراء الساحل. عملية بركان قوامها 3000 ثلاثة آلاف جندي فرنسي انطلقت في شهر آب - أغسطس الماضي وقد زادها تعقيدا بحسب المقال صعود تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا والعراق.

"عين العرب - كوباني" تحجب الأضواء عن القمع في سوريا

و فيما خص سوريا، أعادت صحيفة "لوموند" تسليط الضوء على النزاع ما بين النظام والمعارضة. فتحت عنوان "القمع مستمر في سوريا في ظل الضربات الأميركية" كتب "بانجامان بارت" مقاله الذي يتحدث عن استغلال النظام السوري للضربات على عين العرب - كوباني من أجل تدمير معاقل المعارضة. أما صحيفة "لوموند" فنقلت عن أحد الصحافيين المقيمين في دوما على أطراف دمشق أن البلدة تتعرض لما بين 15 و 20 غارة يوميا وأن 350 من أبنائها استشهدوا جراء القصف في شهر واحد وأنه قام بتصوير جثثهم. وتقول "لوموند" "عين العرب - كوباني" حجبت الأضواء عما يجري في باقي سوريا فيما قوات النظام تستعد للانقضاض على حلب. وفي "لوموند" أيضا مقال عن كتاب الصحفية صوفيا عمارة عن الحرب في سوريا Infiltrée dans l’enfer syrien متسللة الى الجحيم السوري الصادر عن دار "ستوك".

معركة ما بعد الرئيس هولاند بدأت فعلا في الحزب الاشتراكي

وفي الشأن الفرنسي الداخلي، نشرت صحيفة "لوموند" تحقيقا عن معاناة المهاجرين غير الشرعيين في مدينة "كاليه" الفرنسية، ضحية مافيات المهربين الذين يتاجرون بالإنسان تقول الصحيفة. العناوين بمجملها خصصت للجدل الذي أثاره تأييد رئيس الوزراء مانويل فالس إعادة النظر بقانون العمل في فرنسا. أما صحيفة "ليبراسيون" فاعتبرت أن هذا الطرح قد يفجر اليسار.

صحيفة "لوفيغارو" تحدثت عن اضطراب في صفوفه فيما "لوموند" ترى فيه دليلا على أن معركة ما بعد الرئيس هولاند بدأت فعلا في الحزب الاشتراكي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم