تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

مكسيم أوشار جلاد فرنسي مع "داعش" في سوريا

سمعي
الصورة من يوتيوب
إعداد : نجوى أبو الحسن
5 دقائق

الصحف الفرنسية الصادرة هذا اليوم سلطت الضوء على "مكسيم اوشار"، شاب فرنسي لم يكن احد يعلم بوجوده قبل ان يتم التعرف عليه في الفيديو الترويجي لإعدامات تنظيم "الدولة الإسلامية".

إعلان

مكسيم اوشار، فرنسي في خدمة تنظيم الدولة الإسلامية

"مكسيم، 22 عاما، سيرة جلاد فرنسي في سوريا". هذا هو عنوان "لوفيغارو"، مانشيت "لوموند" تعلن بالخط العريض، "فرنسي اعتنق الإسلام بين جلادي تنظيم الدولة الإسلامية"، "ليبراسيون" من جهتها تعنون "مكسيم اوشار، فرنسي في خدمة تنظيم الدولة الإسلامية" و"لوباريزيان"، "هذا الفتي من نورماندي، نسبة إلى مسقط رأسه في فرنسا، هذا الفتى يقتل باسم تنظيم الدولة الإسلامية." وتكشف "لوباريزيان" أن والدي مكسيم اختفيا عن الأنظار في القرية حيث تقيم العائلة. الصحيفة التقت عم الفتى، باسكال، الذي عبر عن ذهوله، وفي الصحيفة أيضا مقال تحت عنوان "النزعة للقتل"، مقال يتساءل فيه "تييري بورسا" "كيف أمكن لفتى يعيش في قرية نائية بعيدا عن الجوامع، أن ينمي نزعة القتل لديه في سبيل دين اعتنقه؟". سؤال يتجدد كلما كشف عن جهادي جديد خرج من فرنسا التي تعد المصدر الأكبر لهم.

ظهور القتلة مكشوفي الوجه لضمان ولائهم وارتهانهم لـ"داعش"

"ليبراسيون" تشير إلى أن الظاهرة بدأت منذ عشرين عاما لكنها شهدت نموا غير مسبوق منذ اندلاع الأزمة السورية. وتروي الصحيفة كيف ظهر "مكسيم اوشار" الذي يحمل لقب "أبي عبد الله الفرنسي" كيف ظهر وهو يضع سكينا على عنق احد الأسرى في شريط الفيديو الترويجي لتنظيم "داعش". الفيديو لا يظهره وهو يقطع رأس الأسير ولكننا نرى فيما بعد رأس ضحيته مفصولا عن جسده. وتعتبر "ليبراسيون" أن ظهور القتلة وهم مكشوفي الوجه يعد سبيلا لضمان ولائهم وارتهانهم من خلال ضريبة الدم. هذا فيما تطرح "لوفيغارو" مسألة حجب الجنسية عن الجهاديين الفرنسيين وتشير أن الأمر ليس ممكنا ألا لحاملي جنسيتين إذ أن القانون يمنع تجريد احدهم من أي جنسية.

تراجع "داعش" بفضل الأميركيين والميليشيات الشيعية في العراق

في صحافة اليوم أيضا، تقرير عن تقدم الجيش العراقي أمام تنظيم "الدولة الإسلامية". التقرير أعده "جورج مالبرونو" لصحيفة "لوفيغارو" ويبين أن القوات العراقية جعلت التنظيم المتطرف يتراجع عن ثلاث مناطق سنية. ويشير "مالبرونو" نقلا عن مصادر عسكرية فرنسية إلى أن المعادلة انقلبت لصالح القوات العراقية وإلى أن المساعدة الأميركية حاسمة كما أن الاستعانة بمقاتلات آباتشي يعني وجود قوات أميركية على الأرض من اجل تسهيل إصابة الأهداف وتحديديها. ويشير "مالبرونو" أيضا في مقاله إلى مساهمة الميليشيات الشيعية بقيادة مجموعة "فيلق القدس" الإيرانية في القتال ما يعد مصدر إحراج بالنسبة لواشنطن وللحكومة العراقية.

النووي الإيراني: 7 أيام من أجل محو 10 سنوات من الفشل

صحيفة "لوموند" ركزت اهتمامها على المفاوضات حول البرنامج النووي الإيراني التي تعاود اليوم في فيينا. تلك المحادثات من اجل اتفاق على رفع العقوبات عن إيران مقابل ضمانة سلمية برنامجها النووي حددت لها مهلة حتى 24 من الشهر الجاري، " 7 أيام من أجل محو 10 سنوات من الفشل" تعنون "لوموند" التي ترى أن الظروف لم تكن يوما مواتية كما هي اليوم من اجل التوصل إلى اتفاق مع إيران.

"اليزابيت غيغو" تدعو إلى اعتراف فرنسا بدولة فلسطين

رئيسة لجنة الشؤون الخارجية في الجمعية الوطنية تدعو من على صفحات "ليبراسيون" تدعو نواب فرنسا للتوقيع بدءا من اليوم على النداء البرلماني من اجل اعتراف فرنسا بدولة فلسطين. "لوفيغارو" من جهتها تخصص صفحتها الأولى لقضية مسيحيي باكستان وتنشر نداء "آسيا بيبي" الباكستانية المسيحية المحكوم عليها بالإعدام على خلفية اتهامها بـ"الكفر والتجديف". أما فيما خص الشأن الفرنسي الداخلي.

أحد معاوني سيرج داسو سلمه نقدا أكثر من خمسين مليون يورو

"ليبراسيون" تكشف أن احد معاوني رجل الأعمال "سيرج داسو" سلمه نقدا أكثر من خمسين مليون يورو مصدرها حسابات مصرفية في سويسرا وتتساءل "ليبراسيون" ما إذا كان للأمر علاقة باتهامات شراء الأصوات في الانتخابات البلدية الموجهة لصاحب شركة داسوا لسلاح الطيران.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.