تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

"إتحاد" المسيحين يخلط الأوراق في لبنان

سمعي
الجنرال ميشال عون رفقة سمير جعجع (أرشيف)
إعداد : آدم جابيرا
5 دقائق

من أهم المواضيع التي تطرقت إليها الصحف، الفرنسية الصادرة يوم الأربعاء 20 /01/ 2015، موضوع دعم سمير جعجع، زعيم حزب القوات اللبنانية، ترشح منافسه ميشال عون، لمنصب منصب رئاسة الجمهورية في لبنان. و أيضا موضوع إلقاء السلطات المغربية القبض على أحد المتورطين في اعتداءات باريس الأخيرة. كما حضر أيضا موضوع وفاة ليلي العلوي، المصورة الفوتوغرافية المغربية، التي أصيبت خلال هجمات واغادوغو الأخيرة .

إعلان
الاتحاد بين المسحيين في لبنان يخلط الأوراق
 
قالت صحيفة "لوفيغارو" إن خيبة الأمل المتنامية لسمير جعجع ،زعيم حزب القوات اللبنانية، من حليفة سعد الحرير زعيم تيار المستقبل، المناهض لسوريا والذي تدعمه السعودية ، هي التي جعلته – أي جعجع - يتحالف مع ميشال عون ،عدوه السابق في الحرب الأهلية ، المدعوم من قبل حزب الله ، ويدعم ترشحه لمنصب رئيس الجمهورية الشاغر منذ أكثر من عام . 
وأوضحت الصحيفة أن الحريري ، و بعد أن ضمن عودته كرئيس للوزراء ، وهو منصب محفوظ للسنة، كانت المفاجأة، في نهاية عام 2015، عندما أعلن هذا الأخير دعمه لترشح سليمان فرنجية، زعيم كتلة المردة ،المنافس التاريخي لسمير جعجع ، وحليف الرئيس السوري بشار الأسد ، لمنصب رئاسة الجمهورية.
 
لكن لوفيغارو توقفت عند نقطة وهي أن أصوات سمير جعجع في البرلمان بالإضافة إلى أصوات نواب حزب الله ليست كافية لانتخاب ميشال عون رئيسا للجمهورية ، وذلك في ظل عدم حسم حركة أمل   وزعيمها نبيه بري، لموقفها . أيضا هناك كتلة النائب وليد جنبلاط التي لم تحسم بعد موقفها . كل ذلك رأت "لوفيغارو " أنه يوضح أن   صورة المشهد السياسي اللبناني لا تزال ضبابية ، ولذلك فإن دعم سمير جعجع لترشح ميشال عون لتولى منصب رئاسة الجمهورية لا يعنى أن خروج البلاد من مأزقه المؤسسي قد تم ضمانه .
 
السلطات في المملكة المغربية تشعر بالقلق إزاء عودة الجهاديين
 
صحيفة لوفيغارو قالت إن قلق السلطات المغربية من عودة الجهاديين، هو بسبب إلقاء القبض ،يوم الاثنين في مدينة الدار البيضاء، على جلال العطار، أحد المقربين من مرتكبي اعتداءات باريس الأخيرة في منتصف شهر نوفمبر الماضي .
 أوضحت لوفيعارو أن العطار يحمل الجنسيتين المغربية و البلجيكية و بأنه كان قد رافق المدعو شكيب اكروه وهو أحد انتحاري الهجوم على صالة الباتكلان إلى سوريا في شهر يناير /كانون الثاني من عام 2013، حيث تلقى التدريب العسكري، و كان أيضا على اتصال مباشر بعبد الحميد أباعود العقل المدبر لهجمات باريس .
 
من مولينبيك إلى باريس .. على خطى إرهابيي 13 من نوفمبر
 
أكدت الصحيفة " لوموند" أن العطار كان معروفا لدى السلطات فى باريس وبروكسيل، حيث صدرت بحقه مذكرة توقيف دولية فى 2014، بالإضافة إلى صلته الوثيقة بقضية "الزرقانى" في عام في شهر يوليو /تموز الماضي، وهى أكبر خلية إرهابية تستقطب المتطرفين من بلجيكا، وحكم عليه بالسجن غيابيا 5 سنوات، وهي نفس القضية التي حكم فيها على اباعود بالسجن 15 عاما .
 
صحيفة ليبراسيون نشرت " بورتريه" أو " بروفايلا" صحفيا للمصورة الفوتوغرافية المغربية- الفرنسية ليلى العلوي التي توفيت ليلة الاثنين على اثر نوبة قلبية، بعد اصابتها بجروح في الهجوم الإرهابي يوم الجمعة على مطعم وفندق وسط واغاداغو
صحيفة ليبراسيون توقفت عند بدايات هذه المصور الشابة الموهوبة ، مشيرة إلى أنها من مواليد عام 1982 ، وقد نشأت في المغرب، ودرست السينما والعلوم الاجتماعية بنيويورك، حصلت لاحقا على شهادة عليا في علوم التصوير الفوتوغرافي. وقد أظهرت من خلال أعمالها كفنانة مرتحلة مواضيع التنوع ومسألة الهوية الثقافية واللجوء. وأشارت الصحيفة إلى أن ليلي العلوي لفتت إليها الأنظار حين جمعها عمل مع النجم البرازيلي نيمار، كمغربية تلتقط صورا فرتوغرافية لمهاجم نادي برشلونة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.