قراءة في الصحف الفرنسية

تنظيم "داعش" يصادر سرت تحت أعين "فجر ليبيا"

سمعي
رويترز

من ابرز المواضيع التي تناولتها الصحافة الفرنسية الصادرة هذا الصباح: تمدد تنظيم "الدولة الإسلامية" في الشرق الأوسط وشمالي إفريقيا إضافة إلى ظاهرة التطرف الإسلامي في فرنسا.

إعلان

عدد المساجد المتطرفة تضاعف في فرنسا

"الإسلام المتطرف يمتد إلى مساجد فرنسا" تعنون "لوفيغارو" صدر صفحتها الأولى. الصحيفة تخصص ملفا كاملا للموضوع وتشير وفقا إلى إحصائيات رسمية إلى أن "عدد أمكنة العبادة التي باتت تحت سيطرة السلفيين تضاعف خلال أربعة أعوام لتبلغ 89 مسجدا ومكان عبادة عام 2014. وهو عدد يجب أن نضيف إليه محاولات السلفيين الاستئثار بأكثر من 40 مسجد.

الإسلام المتطرف انتقل إلى الريف الفرنسي

الظاهرة تدعو للقلق" تضيف "لوفيغارو" و"لم تعد تنحصر بضواحي المدن الكبرى بل تخطتها إلى المناطق الريفية حيث أقيمت مجمعات سلفية ذات اكتفاء ذاتي". "لوفيغارو" أجرت تحقيقا في احدها في قلب منطقة الـ"بيري" جنوبي باريس والتقت بقائد هذه المجموعة "محمد ذكريا شفا" الداعي لإقامة قرى إسلامية في فرنسا والذي قام بنشر كتيب لتفسير مشروعه.

مشاهدات من ليبيا ما بعد "داعش"

الوضع في ليبيا أثار اهتمام الصحف الفرنسية وقد نقل بعض هذه الصحف مشاهدات المراسلين المتواجدين على الأرض في ليبيا. "تنظيم "الدولة الإسلامية" يصادر سرت شيئا فشيئا تحت أعين ميليشيا فجر ليبيا الذراع المسلح لحكومة طرابلس" يقول "ماتيوغالتييه" من على صفحات "ليبراسيون" في مقال يشرح كيف سيطر التنظيم المتطرف على شارع "فرج الحراثات" وباشر على عادته بمنع التدخين فيه، ومسلحو فجر ليبيا ينظرون وينكرون ما يجري مستعيدين خطاب حكومة طرابلس الرسمي والقائل بأن الممسكين بالعلم الداعشي الأسود هم حلفاء النظام السابق.

الغرب الليبي في زمن الصراعات الأخوية

"جان-فيليب ريمي" موفد "لوموند" الخاص إلى "الغرب الليبي في زمن الصراعات الأخوية" كما عنون مقاله، "جان-فيليب ريمي" يستجوب المسلحين عن ولآتهم ويخلص إلى أن خارطة التحالفات غير ثابتة وتخضع للسياسات المحلية ويتساءل ما إذا كانت المصالح الأجنبية ستترك مجالا للسلم وتدع التحالفين الليبيين الأساسيين يتحاوران بفضل مساعي الأمم المتحدة.

المغرب هو الاستثناء

الوضع في المغرب على المحك أيضا وتتساءل "لوموند" عما إذا كان فعلا بمنأى عن الربيع العربي في الذكرى الرابعة لحركة عشرين فبراير. "في وقت تغرق فيه بلدان الجوار بالفوضى، لا يفوت المغرب أي فرصة من اجل المفاخرة باستقراره" تقول "شارلوت بوزونيه" موفدة "لوموند" الخاصة إلى الرباط والدار البيضاء. "المغرب هو الاستثناء بحسب السلطات، المملكة عاشت موجة تظاهرات بعيد انطلاق شرارة الثورات في تونس ومصر. إلا أن حركة الـ20 من فبراير لم تطالب يوما بإسقاط النظام بل اكتفت بالمطالبة بإصلاحات وقد قوبلت تلك المطالب باستصدار دستور جديد وبتنظيم انتخابات تشريعية أوصلت إسلاميي حزب العدالة والتنمية إلى الحكم في نوع من تساكن سلمي مع السلطة الملكية."

شبح تنظيم "داعش" يخيم على الخليل

صحيفة "لوموند" تطرح مسألة تواجد تنظيم "الدولة الإسلامية" في الضفة الغربية. "شبح تنظيم "داعش" يخيم على الخليل" تعنون "لوموند" مقال موفدها الخاص إلى الضفة الغربية. "بيوتر سمولار" يشير إلى أن "الاستخبارات الإسرائيلية "الشين بيت" كشفت انه بات للجهاديين موطأ قدم في الضفة وأن حوالي 40 فلسطينيا التحقوا بتنظيم "داعش". من جهتها السلطات الفلسطينية أقرت بوجود سلفيين وبترويج بعضهم للعنف غير أنها تنفي أن يكونوا انضموا إلى تنظيم "داعش". فيما تنقل "لوموند" عن الأهالي اعتقادهم "أن إسرائيل تقف خلف التنظيم المتطرف من اجل تبرير استمرار الاحتلال".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم