تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

معلومات جديدة عن رابط مفترض بين المال الليبي وساركوزي

سمعي
فيسبوك

من أبرز المواضيع التي تناولتها الصحف الفرنسية الصادرة هذا اليوم بدء محاكمة رئيس تشاد الأسبق حسين حبري اليوم في داكار و أزمة القطاع الزراعي في فرنسا. لكن بداية ثمة معلومات جديدة كشفها موقع "ميديابارت" حول مسألة التمويل الليبي لحملة نيكورلا ساركوزي الانتخابية عام 2007.

إعلان

"رابط" بين الذراع اليمنى لساركوزي وأقرب مستشاري القذافي

رابط موقع "ميديابارت" كان سباقا في الكشف عن هذه القضية وقد قام، كما هو معلوم، بين دورتي الانتخابات الرئاسية عام 2012، بنشر وثيقة تشير إلى اتفاق مع ليبيا لتمويل حملة ساركوزي. وها هو اليوم يكشف عن معلومات جديدة، تظهر الرابط ما بين الوزير السابق كلود غيان، الذي كان الذراع اليمنى لساركوزي، وبشير صالح، أحد أقرب مستشاري معمر القذافي والمدير السابق للصندوق الليبي - الإفريقي للاستثمار.

الـ 500 ألف يورو مصدرها أحد مدراء حسابات بشير صالح

و قد أشارت "ميديابارت" في مقالها إلى أن التحقيقات أثبتت أن المصرفي الذي حول مبلغا بقيمة 500 ألف يورو لحساب كلود غيان هو وهيب ناصر أحد مدراء حسابات بشير صالح. كلود غيان كان قد أعلن أنه حصل على المبلغ لقاء لوحتين تعودان إلى القرن الثامن عشر، لكنه تبين أن قيمة هاتين اللوحتين لا تتجاوز عشر المبلغ الذي تسلمه غيان.

أجوبة غيان غير المقنعة

عدا عن ذلك لم يستطع الوزير الفرنسي السابق تبرير كيفية حصوله على اللوحتين و لم يعط أجوبة مقنعة حول هوية الشاري وهو يواجه بناءا عليه، تهماً بالتزوير واستخدام وثائق مزورة، وتبييض أموال وتهرب ضريبي في أطار منظم.

صديقنا السابق الديكتاتور حسين حبري

ومن المواضيع التي استأثرت باهتمام الصحف الفرنسية البدء اليوم بمحاكمة رئيس تشاد الأسبق حسين حبري اليوم في داكار.
"ليبراسيون" خصصت ملفا كاملا لهذه المحاكمة وجعلت منها موضوع الغلاف الذي حمل عنوان "صديقنا السابق، الديكتاتور حسين حبري".

سيرة الفتى النجيب ابن الرعاة البدو في جبال التيبستي

و يلاحق حبري بتهم ارتكاب "جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب وجرائم تعذيب" خلال فترة حكمه ما بين عامي 1982 و 1990.

"ليبراسيون" روت سيرة الفتى النجيب ابن الرعاة البدو في منطقة جبال التيبستي، حسين حبري المثقف خريج جامعات فرنسا وقارىء "فرانز فانون" الذي التحق بجبهة التحرير الوطني لدى عودته إلى تشاد في بداية السبعينات قبل أن يتحول إلى ديكتاتور.

"حبري اشرف شخصيا على التعذيب"

الصحيفة نشرت مقابلة مع "ريد برودي" المحامي لدى منظمة "هيومن رايتس واتش"، الذي كانت له اليد الطولى في هذه المحاكمة وقد أشار إلى أن وثائق الإدارة التشادية تثبت أن حسين حبري اشرف شخصيا على عمليات اعتقال وتعذيب المعارضين الذين مات منهم أربعون ألفا في المعتقلات أو إعداما.

تواطؤ أميركي فرنسي مع نظام حبري

و قد رأى "مارك سيمو" في افتتاحية "ليبراسيون" أن هذه المحاكمة تعد سابقة إذ أن هذه هي المرة الأولى التي تحاكم فيها إفريقيا الشديدة الانتقاد لمحكمة لاهاي الدولية، أحد قيادييها وهو ما أشارت إليه أيضا "لوفيغارو" التي عنونت "التشادي حسين حبري سوف يحاكم أمام ضحاياه" وقد خصصت "لوفيغارو" مقالا تحدثت فيه عن تواطىء فرنسا والولايات المتحدة مع نظام حسين حبري في مواجهة ليبيا معمر القذافي.

إيران ما زالت تساند الإرهاب بحسب نائب إسرائيلي

"ليبراسيون" سلطت الضوء أيضا على إيران ما بعد الاتفاق على البرنامج النووي. وذلك من خلال مقابلة مع النائب الإسرائيلي "آموس ادلين" الذي اعتبر أن إيران ما زالت تساند الإرهاب وأنه كان يجب توقيع اتفاق مواز لذلك المتعلق بالبرنامج النووي يفرض على طهران وقف محاولات تقويض استقرار المنطقة.

القطاع الزراعي الفرنسي في خطر

وفيما خص الشأن الفرنسي، سلطت الصحف الضوء على مشروع قانون الأجانب الجديد الذي يناقش اليوم في مجلس النواب وعلى معاناة المزارعين الفرنسيين واستمرار حركاتهم الاحتجاجية. "لي زيكو" توقعت في صدر صفحتها الأولى إعلان إفلاس عدد من المؤسسات على خلفية انهيار أسعار المنتجات الزراعية والحيوانية.

"لوفيغارو" خصصت صدر صفحتها الأولى لحالة الضيق الشديدة للمزارعين و دعت في افتتاحيتها لإنقاذ الذهب الأخضر.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن