تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

معركة عدن لم تنته وسيرة تفكيك حلم الدولتين في فيلم

سمعي
تفجير انتحاري في مدينة عدن، اليمن 26-10-2015 ( الصورة من رويترز)

تعددت المواضيع التي تناولتها الصحف الفرنسية الصادرة اليوم ومن أبرزها: استمرار الأزمة السورية والهبّة الفلسطينية والوضع في عدن بعد أكثر من ثلاثة أشهر على إخراج التمرد الحوثي منها.

إعلان

 

"القاعدة" تفرض سطوتها على بعض أحياء عدن
الوضع في عدن تناولته "لوموند". "القاعدة في شبه الجزيرة العربية باتت تسيطر على بعض الأحياء في ثاني مدن اليمن" يقول كاتب المقال "بانجامان بارت". "عناصر القاعدة الذين شاركوا بتحرير المدينة من الحوثيين باتوا يفرضون أحكامهم على الناس فيما السلطات المحلية عاجزة"، تضيف "لوموند" التي استهلت مقالها بالسؤال الآتي: "هل بدأت معركة عدن الثانية؟" وقد نقلت الصحيفة عن إحدى الناشطات اليمنيات أن عناصر القاعدة "يتقدمون بسرعة هائلة، يهددون ويقتلون من دون رادع، فيما القوى السعودية والإماراتية في قاعدتها في ميناء عدن لا تخرج إلى الشارع".
 
حلب ما زالت تحت القصف
الملف السوري حضر أيضا بقوة في صحف اليوم وهناك صورة نشرتها "ليبراسيون" تحت عنوان "حلب ما زالت تحت القصف". الصورة لوكالة "فرانس برس" ويظهر فيها مسعفون ينقلون جثة وسط الحطام بعد الغارات التي تسببت بمقتل عشرة مدنيين على الأقل من بينهم ثلاثة أطفال البارحة في حلب.
 
طرابلس، منفذ السوريين الهاربين من الخدمة العسكرية
"لوموند" من جهتها نشرت تحقيقا من "طرابلس، ممر السوريين الهاربين من الخدمة العسكرية إلى المنفى" كما عنونت مقالها. مراسل "لوموند" "بانجامان بارت" التقى في المدينة اللبنانية عددا من السوريين المرشحين للعبور إلى مرسين التركية عبر مرفأ طرابلس. "لا أريد أن أحارب لا في سبيل النظام ولا في سبيل المعارضة" قال احدهم فيما أشار آخر أنه "يرفض الموت". "عنوان نجاتهم هو سفينة مؤلفة من ثلاثة طوابق تدعى "لايدي سو" يكتب "بانجامان بارت" وهم "استوعبوا لدى صعودهم إليها أن حياة جديدة تنتظرهم في مرسين على مسافة 15 ساعة من طرابلس." تختم "لوموند" تحقيقها.
 
"رابين، اليوم الأخير" يعرض في الذكرى العشرين لاغتياله
يصادف مساء اليوم الذكرى العشرين لاغتيال اسحاق رابين, "ليبراسيون" كرست افتتاحيتها للموضوع وقدركز المقال الذي حمل توقيع "الكسندرا شوارتزبرود" على الشريط السينمائي الذي سيعرض بهذه المناسبة. "رابين, اليوم الأخير" يسرد "يوما بيوم وأحيانا لحظة بلحظة الأسابيع التي سبقت وتلت اغتيال رئيس الوزراء الإسرائيلي". الفيلم يشكل صدمة، ذلك أن معظم الذين شاركوا بالتظاهرات التي اتهمت يومها رابين بخيانة الشعب اليهودي لصالح العدو الفلسطيني، معظم هؤلاء" تقول "شوارتزبرود" باتوا في السلطة، "المتدينون, القوميون, المستوطنون وخاصة بنيامين نتانياهو رئيس وزراء اسرائيل الحالي."
 
مسار التفكيك البطيء والممنهج لحلم الدولتين
مخرج الفيلم "آموس غيتاي" وثق مسار "التفكيك البطيء والممنهج لحلم الدولتين. نتانياهو حطم كل ما بناه رابين" تقول"شوارتزبرود" التي لا تستبعد أن "يفتح نتانياهو الباب للساعين إلى الصلاة  في الحرم الشريف مهددا بتحويل الصراع الوطني إلى صراع ديني ما يعتبر جنونا على خلفية الوضع الحالي في الشرق الأوسط تقول "شوارتزبرود". مشاهد الجنون والعنف الجماعي كتب عنها "نيسيم بيهار" مراسل "ليبراسيون" في تل ابيب في مكان آخر من الصحيفة وفي معرض حديثه عن الجماهير الغاضبة لحظة شروعها بالثأر من الفلسطينيين الطاعنين بالسكاكين.
 
في بيروت المتأزمة، الفن المعاصر يقاوم
وسط هذه الصورة القاتمة لمنطقة الشرق الأوسط برمتها أضاءت  
"لوفيغارو" على افتتاح متحف للفن المعاصر في لبنان."فاليري دوبونشيل" موفدة الصحيفة الخاصة إلى بيروت خصصت صفحة بكاملها لمبادرة رجل الأعمال اللبناني طوني سلامة إلى افتتاح منـشأة "آيشتي" التي تضم عددا من أعمال كبار مبدعي الفن المعاصر العالمي. المقال الذي حمل عنوان "في بيروت المتأزمة، الفن المعاصر يقاوم" نقل أجواء "الترف والثقافة والخفة التي ميزت هذا الافتتاح الذي تم بحضور شخصيات عالمية"، وكأنه نقطة مضيئة وسط عالم متفجر ومخيف.

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن