تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

الهرب من جحيم حلب إلى "باب السلامة" المغلق

سمعي
لاجئون عالقون على معبر "باب السلامة" (المصدر: أ ف ب)

من أبرز المواضيع التي عالجتها الصحف الفرنسية الصادرة اليوم مسألة قانون حالة الطوارئ في فرنسا إضافة إلى مسألة اللاجئين وآخر مستجدات الوضع في حلب.

إعلان

لا وقف إطلاق للنار قبل إقفال الحدود مع تركيا

 

"موسكو ودمشق لن توافقا على وقف لإطلاق النار قبل إقفال الحدود مع تركيا" تقول "لوفيغارو" التي نقلت عن مصدر قريب من الرئاسة السورية أن "الروس يريدون الانتهاء من تأمين هذه الحدود في نهاية شهر آذار ـ مارس.

أما فيما خص حلب فإن الهدف هو خنق مقاتلي المعارضة في إحياءها الشرقية من خلال قطع الإمدادات عنهم". كاتب المقال "جورج مالبرونو" لفت أيضا إلى أن قسما من المعارضة المسلحة اضطر إلى ما أسماه الانزلاق نحو التطرف بسبب كثافة القصف الروسي ووصول تعزيزات إيرانية جديدة إلى حلب قوامها ستة آلاف مقاتل من الحرس الثوري.

 

"باب السلامة" مقفل بوجه السوريين

 

في "لوموند" كتب "بانجامان بارت" عن الهاربين من جحيم حلب إلى معبر "باب السلامة" على الحدود التركية التي ظل مقفلا أمام تدفق اللاجئين.

أما "ليبراسيون" فقد تناولت الملف السوري من خلال مقال نشر بمناسبة تعيين "لوران فابيوس" رئيسا للمجلس الدستوري وخصص لتقويم أداء كوزير لخارجية الفرنسية. كاتب المقال "مارك سيمو" اعتبر أن فابيوس ساهم بإنجاح المحادثات حول ملفين هما الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني والحد من الانحباس الحراري. أما الملف السوري فعدته "ليبراسيون" إخفاقا لأن الدبلوماسية الفرنسية وجدت نفسها عاجزة حياله حتى لو كانت سياستها محقة على الصعيد الأخلاقي."

 

معتز الرهينة السابق لدى تنظيم "الدولة الإسلامية"

 

الموضوع السوري ورد في صحافة اليوم أيضا من خلال قصة معتز, احد مقاتلي المعارضة الذي روى لصحيفة "ليبراسيون" فترة اعتقاله لدى تنظيم "الدولة الإسلامية". معتز يكاد لا يصدق إنه ما زال حيا و ويقول إنه كان يتعرض للتعذيب مرة كل يومين ويعلق لساعات. معتز عنصر سابق في الجيش السوري الحر وهذا بعض ما رواه لمراسل "ليبراسيون" عن الأشهر السبعة التي أمضاها في الأسر لدى تنظيم "الدولة الإسلامية". "لوك ماتيو" كاتب المقال التقاه في تركيا برفقة الوسيط الذي نجح بإطلاق سراحه لقاء 15 ألف دولار وأشار أن لدى تنظيم "داعش" الآلاف من المعتقلين وأنهم يقايضونهم لقاء مبالغ تحدد وفقا لجنسية الرهينة.

 

الطفولة المسروقة

 

"لوموند" أيضا التقت أحد الناجين من تنظيم "داعش". إنه نعيم أحد أولاد الرقة، 12عاما، يعاني من أعراض نفسية جراء تجنيده.

نعيم أحد الذين نقلت "لوموند" شهاداتهم في مقال حمل عنوان "طفولة مسروقة" ويروي قصص الأطفال والمراهقين من سوريين وعراقيين وأفغان الذي سلكوا طريق الهجرة إلى أوروبا وحدهم قبل أن يتم استقبالهم في أحد المراكز المخصصة للأحداث في جزيرة كوس اليونانية.

"لوموند" كشفت أن المهاجرين القصر معرضون للاستغلال من قبل شبكات الدعارة والاتجار بالبشر ونقلت عن طفل أفغاني لا يتجاوز الاثني عشر عاما أنه يحلم أن يبدأ حياة طفل، وأنه سبق له أن اشتغل بما فيه الكفاية" وقد روى هذا الفتى كيف قرر مع 17 طفل من أقرانه التوجه إلى أوروبا حين علموا أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل فتحت باب الهجرة.

 

هولاند اجتاز المرحلة الأولى بنجاح

 

فيما خص الشأن الفرنسي الداخلي ركزت الصحف الفرنسية الصادرة اليوم عل مشروع إصلاح الدستور الذي أقرته الجمعية الوطنية البارحة.

المشروع يعتمد إدراج حالة الطوارئ ونزع الجنسية عن المدانين بالإرهاب في صلب الدستور وأدى لانقسامات حادة داخل صفوف الأحزاب الفرنسية الرئيسية.

"هولاند اجتاز المرحلة الأولى بنجاح" عنونت "لوفيفارو" فيما "ليبراسيون" كتبت بالخط العريض أن "الأكثر إحراجا بات بين يدي اليمين" في إشارة إلى وجوب موافقة مجلس الشيوخ على القانون وقد عكست الصحافة شكوكها في إقرار المشروع الذي يستلزم تصويتا ثالثا للمجلسين معا تحت قبة مجلس الشيوخ بغالبية %60 من الأصوات.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن