قراءة في الصحف الفرنسية

أكراد نصيبين يستعدون للأسوأ وكاليه على موعد مع الجرافات

سمعي
مقاتلون أكراد في القامشلي، سوريا 16-12-2015 ( فرانس24)

الصحف الفرنسية خصصت حيزا هاما لمشكلة المخيم العشوائي للمهاجرين في مدينة كاليه مع اقتراب موعد إخلاءه بعد ساعات من الآن. الأزمة السورية وتداعياتها كانت أيضا حاضرة من خلال تحقيق ميداني أجرته "لوموند" في مدينة نصيبين الكردية في تركيا.

إعلان

 

نصيبين التركية تعيش على وقع الحرب الأهلية في سوريا
 
"نصيبين التي لا يفصلها سوى كيلومترين عن القامشلي التي تعتبر عاصمة الاكراد في سوريا تعيش منذ زمن على وقع الحرب الأهلية في سوريا وتستعد للأسوأ" يقول "آلان كافال" موفد "لوموند" الخاص إلى هذه المدينة. فالسلطات التركية تهدد بالقيام بعملية عسكرية ضد أحياء نصيبين الواقعة تحت سيطرة حزب العمال الكردستاني. المدنيون نزحوا في غالبيتهم أما مقاتلو حزب العمال فقد حفروا الخنادق والأنفاق بانتظار قدوم المدرعات التركية تشير "لوموند".  
 
الأكراد بين جبهتين
 
دفريم احد كوادر الحزب قال للصحيفة "إنه يتوقع معركة حاسمة وان الأكراد سوف يستفيدون من العمق السوري. الحدود التي تفصل نصيبين عن القامشلي فرضت علينا" أوضح دفريم. مقال "لوموند" الذي حمل عنوان: "الأكراد بين جبهتين" يشير إلى أن "مقاتلي نصبين سبق لهم أن اشتركوا بالمعارك ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا وهم ينظرون إلى قتالهم في مدن تركيا الكردية على انه امتداد لصراعهم ضد التنظيم الإرهابي ما يشير, إضافة إلى القصف التركي على المناطق الكردية في شمال سوريا, إلى التشابك المتزايد بين النزاعات التي تمزق المنطقة برمتها" تقول "لوموند".
 
18 غارة فرنسية في سوريا
 
الموضوع السوري كان حاضرا في صحيفة "ليبراسيون"من خلال الرقم 18. "18 هو عدد الغارات التي قام بها الطيران الفرنسي فوق سوريا خلال خمسة أشهر, أي اقل من أربع غارات في الأسبوع" تقول الصحيفة "ما يشكل فرقا شاسعا مع عدد الضربات الأميركية التي تجاوزت الثلاثة آلاف خلال سنة ونصف والسبب هو أن الجيش الفرنسي حريص على استهداف المواقع العسكرية حصريا فيما عقيدة الجيش الأميركي ترتئي توسيع الضربات كي تستهدف جميع أنشطة تنظيم الدولة الإسلامية بما فيها التعاملات المصرفية."
 
الدولة البوليسية في مصر أشرس من عهد مبارك
 
في "لوموند" أيضا مقال عن تصاعد الغضب الشعبي جراء انتهاكات الشرطة واتهامها بأعمال تعذيب. "ترتفع الأصوات المنددة بعودة الدولة البوليسية إلى مصر بصورة أشرس مما كانت هي عليه أثناء عهد مبارك" تقول "لوموند". "وقد اتخذت الأمور منحى اشد خطورة منذ مقتلالباحث الايطالي الشاب جوليو ريجيني في القاهرة جراء التعذيب إثر اعتقاله عشية الذكرى الخامسة للثورة" تضيف كاتبة المقال "هيلين سالون" التي أشارت إلى دراسة لمركز النديم لتأهيل ضحايا العنف والتعذيب خلصت إلى أن قوى الأمن قتلت خلال العام الماضي 474 شخصا من بينهم 137 قيد الاعتقال وقامت بتعذيب 676 شخصا. وتشير "لوموند" إلى إقفال التحقيقات بحق رجال الأمن في معظم الأحيان عدا عن إلغاء العقوبات عنهم لدى ثبات مسؤوليتهم.
 
أدغال كاليه إلى ما لا نهاية
 
موضوع "كاليه" عاد ليتصدر الصحف مرة جديدة. "كاليه" هي المدينة الفرنسية حيث يعيش حوالي أربعة آلاف مهاجر في ظروف مزرية على أمل العبور إلى انكلترا المجاورة. والوضع بات خطرا هناك خاصة أن السلطات وجهت إنذارا نهائيا إلى المقيمين في جنوب المخيم وعددهم بين الف والفين, بضرورة المغادرة هذا المساء قبل الساعة السابعة وإلا فإن القوى الأمنية سوف تتدخل. "ليبراسيون" خصصت الغلاف وملفا كاملا للموضوع "ادغال كاليه إلى ما لا نهاية" عنونت الصحيفة التي قالت في افتتاحيتها إن الإخلاء ليس حلا واستشهدت برأي سياسي فرنسي بارز انتقد منذ 2009 قيام الرئيس السابق نيكولا ساركوزي بإخلاء مخيم آخر هو مخيم "سانغيت", هذا السياسي طالب حينها بحل سياسي" يستوجب تعاونا بين فرنسا و انكلترا و إقامة مراكز استقبال مؤقتة للاجئين بانتظار إيجاد الحلول. صاحب هذه الأفكار محق" تضيف "ليبراسيون" واسمهما هو إلا فرنسوا هولاند لذا خلصت "ليبراسيون" "يستحسن أن يعيد قراءة كتاباته قبل إرسال الجرافات".  

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن