تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

مراسل "لوموند" يحذر من حروب الغرب السرية في ليبيا

سمعي
بنغازي، ليبيا بعد المعارك بين القوات الحكومية والإسلاميين (رويترز) ( 28-02-2016)

من العراق إلى ليبيا ومن أزمة اللاجئين إلى الانتخابات الأميركية تعددت اهتمامات الصحف الفرنسية الصادرة اليوم. إلا أن أكثر ما لفت الانتباه هو مقال في صحيفة "لوموند" يحذر من مغبة الحرب السرية الدائرة اليوم في ليبيا.

إعلان

 

الغربيون في فخ ليبيا الجهنمي
 
المقال لمراسل "لوموند" في تونس,"فريديريك بوبان" وقد نشرته الصحيفة في صفحة التحليلات تحت عنوان "الغربيون في فخ ليبيا الجهنمي". ويعالج المقال انغماس القوى الغربية, ومن بينها قوات فرنسية خاصة سبق ل "لوموند" أن كشفت عن تدخلها, في "حرب سرية" استهدفت مواقع تنظيم "داعش" في مدينة سرت وضواحيها. وكان الغرب قد اختار, أمام خطر تمدد التنظيم الإرهابي على قاب قوسين من شواطئ أوروبا, أن يتدخل عسكريا من دون تفويض شرعي, وذلك بعد تعذر الحصول عليه جراء فشل جميع المساعي الدبلوماسية من اجل التوصل إلى اتفاق بين الفرقاء الليبيين حول حكومة وحدة وطنية كان ينتظر منها إعطاء الضوء الأخضر لأي عملية عسكرية.
 
الحرب السرية لن تقضي على داعش بشكل نهائي
 
وهنا يكمن الفخ يقول كاتب المقال "فريديريك بوبان" الذي أشار إلى أن الغرب بتدخله في مشهد ليبي بالغ التفكك, يتعرض لخطر استعماله كأداة من قبل أفرقاء محليين. "حرب ليبيا الثانية بين طرابلس وطبرق لم تنته" حذر "بوبان", و"خوض حرب ثالثة ضد داعش من دون احتواء النزاع السابق يهدد المسار السياسي والحل المؤسساتي في حين أنه الوسيلة الوحيدة التي يمكن من خلالها التخلص من القواعد الجهادية بشكل دائم" يخلص مقال "لوموند".
 
كركوك تحفر خندقا لمنع تسلل داعش
 
الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية تطرقت إليها أيضا صحف اليوم من خلال تحقيق في مدينة كركوك العراقية."أوريان فيردييه" موفدة "ليبراسيون" إلى كركوك تناولت تحديدا الخندق الذي حفرته قوات البشمركا الكردية من اجل حماية المدينة من تنظيم الدولة الإسلامية, "خندق يمتد على طول ألف كيلومتر وقد تم حفره على عمق مترين وعرض ثلاثة أمتار سوف تغمرها المياه عما قريب". "ليبراسيون" نقلت عن أحد جنرالات البشمرغا أن "هذا الخندق يمنع عناصر داعش من العبور إلى كركوك والقيام بعمليات انتحارية فيها". موفدة الصحيفة نقلت مشاهداتها في مدينة "متعددة الأعراق" ومتنازع عليها وقد أصبحت, تقول "ليبرلسيون", "ملاذا للسنة الهاربين من تنظيم داعش".
 
الأسلاك الشائكة تخنق اليونان
 
الصحف الفرنسية خصصت حيزا هاما لمأساة اللاجئين, وقد أولت اليونان اهتماما خاصا. "الأسلاك الشائكة تخنق اليونان" عنونت "ليبراسيون" فيما "لوموند" كتبت بالخط العريض في المانشيت "اليونان على حافة الفوضى" وأشارت إلى أن "عشرات آلاف اللاجئين عالقون فيها منذ أن أغلقت طريق البلقان في وجههم. الحكومة اليونانية تطالب المفوضية الأوروبية بنصف مليار يورو من اجل استقبال المهاجرين الذين تتوقع ان يفوق عددهم ال50 ألفا خلال هذا الشهر".
 
الأجهزة البلجيكية أهملت معلومات عن التخطيط لاعتداءات
 
ومن المواضيع التي تناولتها الصحف الفرنسية تقصير الأجهزة البلجيكية وإهمالها لمعلومات وردتها منذ صيف 2014 عن نية الأخوين صلاح وإبراهيم عبد السلام القيام بأعمال إرهابية. الأخوان عبد السلام هما، للتذكير، من أبرز منفذي اعتداءات 13 تشرين الثاني/نوفمبر في باريس، أحدهما، صلاح، ما زال فارا، كما هو معلوم.
 
ترامب وخطابه المتدني إلى البيت الأبيض؟
 
وفيما يتعلق بانتخابات الثلاثاء الكبير في الولايات المتحدة, ما زال
دونالد ترامب الشغل الشاغل للصحافة. فرضية فوزه بالرئاسة الأميركية تناولتها "لوفيغارو" من خلال مقابلة مع "بات بيوكانان" وهو شخصية سياسة أميركية سبق لها أن خاضت معركة الرئاسة في التسعينات من القرن الماضي بخطاب شعبوي شبيه بذلك الذي يطلقه دونالد ترامب. اما "ليبراسيون" فقد نشرت في صفحة الرأي مقالا لمراسلها في نيويورك "فريدريك اوتران" يقول فيه إنه "لو كان بإمكان الأطفال في التاسعة التصويت لصوتوا لصالح ترامب المرشح الوحيد الذي يتحدث مثلهم" يشير "اوتران" في محاولة لتفنيد تدني خطاب ترامب السياسي في المعنى والشكل بعد أن وصل إلى مستوى الشتيمة.

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.