تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

الإرهاب واللاجئون ووثائق بنما: كبرى عناوين الصحف الفرنسية اليوم

سمعي
زعيمة حزب الجبهة الوطنية الفرنسي مارين لوبن (أرشيف)

تناولت الصحف الفرنسية اليوم في 06 نيسان/أبريل 2016 ملف الإرهاب واللاجئين ووثائق بنما التي ذكرت بعض المقربين من زعيمة حزب الجبهة الوطنية مارين لوبن والبداية من لوموند.

إعلان

"هكذا إذن ... أوروبا تطردنا" عنونت لوموند

"لوموند" خصصت ملفا كاملا لموضوع اللاجئين وبدء عملية تنفيذ الاتفاق الموقع بين تركيا والاتحاد الاوروبي لإعادة جزء منهم إلى تركيا.
 
وتقول الكاتبة ماري جيغو في هذا المقال إن هذا الاتفاق كان خطأ كبيرا في حق اللاجئين. فاليونان الذي يعاني فعلا من أزمة اقتصادية حادة كان بإمكانه الاستفادة من المعونات الأوروبية من أجل استقبال اللاجئين، مضيفة أن السوريين هم الجنسية الأكثر تضررا من هذا الاتـفاق، إذ أنه ومع وصول الدفعات الأولى من اللاجئين من أوروبا إلى تركيا لم تفتح السلطات التركية إلا مركزا واحدا لاستقبالهم، بينما كان مقررا أن تقوم بفتح مركزين بالقرب من الحدود التركية اليونانية.
 
السلطات الفرنسية متخوفة من المدارس الإسلامية
 
نقرأ في لوفيغارو أن المدارس الإسلامية الفرنسية لا تتمتع جميعا بتراخيص أو عقود مع وزارة التربية الوطنية، ما جعل بعض النواب الفرنسيين ورئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس شخصيا يدقون ناقوس الخطر حول ما تقدمه بعض هذه المدارس خاصة الصغيرة منها غير المرخصة من مناهج لأطفال يحملون الجنسية الفرنسية.
 
وتواصل لوفيغارو أن التقرير الصادر عن وزارة التربية يؤكد ان الطلاب المسلمين في المدارس الإعدادية الفرنسية يختارون الذهاب إلى المدارس الإسلامية، والظاهر تقول لوفيغارو أن اتحاد المنظمات الإسلامية في فرنسا يقلل من خطورة هذه المدارس لأنها تخضع لرقابة من طرف بعض الجمعيات الإسلامية المهتمة بإدماج المهاجرين وأبنائهم في فرنسا.
 
ولكن تختم لوفيغارو مقالها ..السؤال المطروح هل تتماشى الهوية الإسلامية التي يدعو إليها اتحاد المنظمات الإسلامية مع المواطنة الجمهورية التي بنيت علها أسس الدولة الفرنسية.
 
148 موقوفا في باريس في مظاهرات للطلاب حول قانون العمل الجديد
 
تقول لوفيغارو إن المظاهرات في المدن الفرنسية تنديدا بمشروع قانون العمل الجديد أو ما يسمى بقانون الخمري كانت ضعيفة يوم أمس الثلاثاء مقارنة بالأسبوع الماضي، وإن ما جدّ في هذه المظاهرات هو ارتفاع نسبة العنف التي رافقتها.
 
أصدقاء مارين لوبان خبراء في التهرب من الضرائب
 
هكذا عنونت لوموند إحدى مقالاتها التي تحدثت فيها عن تورط بعض المقربين من مارين لوبان وبعض نواب الجبهة الوطنية في قضية التهرب الضريبي.
 
فرجل الأعمال فريديريك شاتيون ومحاسب نيكولا كروشيه، يخضعان الآن للتحقيق في إطار تمويل الحملات الانتخابية الرئاسية والتشريعية في عام 2012. وحسب وثائق بنما، فقد وضع هؤلاء نظاما متطورا يصل بين هونغ كونغ، سنغافورة، وبنما. وكانت تستخدم للحصول على الأموال من فرنسا من خلال شركات وفواتير وهمية مع الرغبة في الهروب من خدمات مكافحة غسل الأموال الفرنسية.
هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن