تخطي إلى المحتوى الرئيسي
قراءة في الصحف الفرنسية

مفاوضات جنيف تبدأ وسط هدنة هشة في سوريا

سمعي
ضاحية حلب بعد القصف الجوي 11-04-2016 ( رويترز)

من المواضيع التي تطرقت إليها الصحف الفرنسية تطورات الأزمة السورية الميدانية والسياسية تزامنا مع مفاوضات جنيف التي تنطلق اليوم في 13 أبريل في جولة جديدة برعاية الأمم المتحدة.

إعلان

 

الهدنة في سوريا أكثر هشاشة من أي وقت مضى
قالت صحيفة لوموند إن الجولة الجديدة من المباحثات بين الحكومة السورية والمعارضة  التي تستأنف اليوم في جنيف برعاية الأمم المتحدة، تأتي في وقت تصاعد فيه مستوى العنف في الميدان بوتيرة حادة بعد التراجع الملحوظ الذي شهدناه منذ الإعلان عن وقف الأعمال العدائية في نهاية فبراير المنصرم.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن استئناف العلميات البرية تم بالأساس في شمال البلاد، بما في ذلك مدينة حلب حيث يقود الجيش السوري وحلفاؤه  منذ أربعة أعوام  معارك دامية ضد فصائل المعارضة المسلحة  من أجل إحكام السيطرة على المدينة.
 
تابعت لوموند القول إن مدينة حلب شهدت خلال اليومين الماضيين قصفا جويا مكثفا، وذلك بعد عدة أسابيع من الهدوء في ظل الهدنة، حيث قام الجيش السوري الإثنين بشن غارات جوية ضد فصائل المعارضة المسلحة استخدم فيها البراميل المتفجرة في القصف لأول مرة منذ إعلان روسيا عدم استخدامها مجددا قبل نحو ستة أشهر.
 
 
 
جولة المفاوضات الجديدة في جنيف
نقلت صحيفة لوموند عن ستافان دي ميستورا، المبعوث الدولي إلى سوريا، وصفه لجولة المفاوضات الجديدة بين وفدي الحكومة والمعارضة السوريين التي تبدأ اليوم في جنيف بالجولة "بالغة الأهمية".
 
وأوضحت الصحيفة أن هذه الجولة تأتي عقب ثلاثة أسابيع من إسدال الستار على جولة سابقة امتدت لعشرة أيام  دون أن تحرز أي نتائج ملموسة، بعد ان تمسكت المعارضة بضرورة رحيل الرئيس السوري بشار الأسد، الأمر الذي رفضته الحكومة السورية معتبرة أن البحث في مصير الأسد هو خط أحمر.
 
وتابعت لوموند قائلة إن وفد المعارضة سيكون متواجدا اليوم في جنيف، بينما سيصل وفد الحكومة بعد يومين  بسبب الانتخابات التشريعية التي ستشهدها البلاد بالتزامن مع استئناف هذه المفاوضات.
 
 
نتنياهو يعترف بتنفيذ إسرائيل لضربات جوية في سوريا
نقلت صحيفة لوفيغارو عن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، تأكيده خلال زيارة إلى مرتفعات الجولان، أن السلاح الجوي الإسرائيلي نفذ، منذ بداية الحرب السورية "عشرات الغارات الجوية لمنع حزب الله من الحصول على أسلحة يمكن أن تغير اللعبة". 
 
ومضت لوفيغارو إلى التوضيح أن وسائل إعلام عربية وأخرى غربية كانت قد نسبت إلى إسرائيل تنفيذ أكثر من عشر غارات جوية استهدفت قوافل ومخازن للأسلحة في سوريا ولبنان في السنوات الأخيرة. وأشارت الصحيفة إلى أن تلك الاتهامات قوبلت حتى اللحظة بالصمت من قبل الجانب الإسرائيلي "وذلك غالبا لتفادي إذلال الرئيس السوري بشار الأسد وحلفيه حزب الله اللبناني علنا وبالتالي عدم تمكينهم من الرد عسكريا"، بحسب لوفيغارو دائما.
 
وتابعت لوفيغارو معتبرة أن القادة الإسرائيليين يخشون، منذ بداية الحرب في سوريا، من أن يستفيد حزب الله من الفوضى للحصول على بعض أنظمة الدفاع الجوي المتطورة، فضلا عن صواريخ أرض- بحر من شأنها أن تهدد منصات الغاز في البحر الأبيض المتوسط.
 
 
ليبراسيون انفردت بحوار مطول مع رئيس الحكومة الفرنسية مانويل فالس
 تحدث رئيس الحكومة الفرنسية مانويل فالس مطولا عن مشروع قانون العمل الجديد الذي يلقى رفضا من فئة واسعة من الفرنسيين في مقدمتهم الشباب. ودافع فالس عن وجهة نظر الحكومة، معتبرا أن المشروع من شأنه أن يعزز من فرص العمل ويساهم في تقليص البطالة.
 
من النقاط التي تم التطرق إليها أيضاً في هذه المقابلة مسألة "العلمانية في فرنسا " التي اعتبر أنها تواجه اليوم صعود الإسلام الراديكالي.
 
وأكد فالس أنه من الضروري إظهار أن الإسلام دين عظيم وهو ثاني أكبر ديانة في فرنسا، وبأنه يتوافق بشكل أساسي مع الجمهورية والديمقراطية والقيم والمساواة بين الرجل والمرأة.
 
وعاد فالس من جديد، في هذه المقابلة، ليحذر من مغبة كسب السلفيين للمعركة الإيديولوجية والثقافية في فرنسا، مشيرا إلى أنه رغم أن السلفيين يقدرون اليوم بواحد في المائة فقط من مسلمي فرنسا، إلا أن رسالتهم تلقى رواجا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، بحسب رئيس الحكومة الفرنسية مانويل فالس. 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن